آخر الأخبار
Cedar News
أخبار لبنان والعالم

افتتاح مكاتب مجموعة النهار في دبي

أعلنت “مجموعة النهار الإعلامية” بمنصاتها الرقمية، عن افتتاح مكاتب خارجية لها في دبي، “لترسيخ حضورها العربي الذي تميزت به منذ تأسيس “النهار” عام 1933″.

وأوضحت في بيان اليوم، أنه “بالإضافة إلى مقرها في بيروت، افتتحت اليوم المجموعة مكاتب في دبي في إطار خطة رقمية عربية توسعية، وتمتينا للعلاقات مع الامتداد العربي للبنان”.

ولفتت الى أنها اختارت دبي “لتطل منها على قرائها ومتابعيها العرب عموما والخليجيين خصوصا، مقدمة خدماتها الصحافية عبر منصاتها الرقمية المتنوعة التي تحاكي حاجة الجمهور الى الخبر الموثوق والتحليل العميق الذي يستشرف ما بعده بأساليب حديثة”.

وفي السياق، وصفت رئيسة نادي دبي للصحافة منى المري إعلان افتتاح “النهار العربي” مكتبا في دبي بـ”اللحظة التاريخية”، لافتة إلى أن “العلاقة تاريخية مع النهار”. واستعادت تكريم النادي للراحل غسان تويني، “ومدى ما تركته مسيرته من أثر لدى أجيال من الصحافيين العرب”.

وقالت: “الإعلان يأتي تتويجا للعلاقات التاريخية مع “النهار” ودورها في ظل الظروف التي تواجهها”.

ولفتت المري إلى أن “افتتاح مكتب “النهار” في دبي له دلالات على الصعيدين الصحافي والثقافي”، موضحة أن “دبي تسعى لدعم وتطوير المؤسسات الإعلامية كافة على مختلف الصعد إيمانا منها بدور الاعلام، وهي توظف اليوم إمكاناتها التقنية لدفع مسيرة الاعلام الرقمي”.

أضافت: “أنا سعيدة جدا بهذه الخطوة التي اتخذتها “النهار” والتي ستأخذ الإعلام في العالم العربي إلى مرحلة جديدة، وهنا نتحدث عن الإعلام الرقمي الذي يقوم عليه بالأساس العمل الصحافي اليوم وسط التحول الرقمي الكبير الذي نشهده”.

تويني
من جهتها، أكدت رئيسة مجموعة “النهار” الزميلة نايلة تويني أن “دبي تشبه “النهار”، وقالت: “وجودنا هنا من أجل دعم لبنان والتأكيد على أننا لا نريد الموت بل نسعى للعيش. إن “دبي هي المدينة التي علمتنا كيف نتطور ونسابق الزمن لتحقيق الأحلام والأهداف”.

أضافت: “لولا الأمل وإرادة الحياة لما استمرت “النهار”.
ووجهت تحية الى “جميع الصحافيين الذين يناضلون في لبنان رغم الظروف الصعبة”، مؤكدة أن “النهار مستمرة مهما كان الثمن وستبقى تعمل على مواجهة كل التحديات مهما كانت الظروف”.

وشرحت تويني في حديثها “التحولات الرقمية والتكنولوجية التي تسعى النهار في دبي إلى تحقيقها وإيصالها إلى كل العالم العربي من أجل نشر رسالة الصحافة الحقيقية ومكافحة الأخبار الكاذبة”، شاكرة “الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم على دعمه المستمر والدائم للمشاريع المماثلة وللأفكار الشبابية الجديدة التي من شأنها تحقيق تغير فعلي وإيجابي في المجتمع العربي”.

وقالت المجموعة في بيانها: “تساهم خطوة افتتاح مكاتب “النهار” في دبي بترسيخ العلاقات مع دولة الإمارات التي سجلت خطوات ريادية بانفتاحها السياسي والثقافي والعلمي والإعلامي، و دورها القيادي في حقول التقنيات الاقتصادية والمعلوماتية التي تواكب التطور الرقمي. وهي قيم حملتها “النهار” في نهجها التاريخي.
وتؤكد الخطوة، كذلك، على توثيق علاقة الصحافة اللبنانية الحرة بالدول العربية التي وقفت إلى جانب لبنان في وجه كل المحاولات الظلامية لعزله.
وتحرص “النهار” على التأكيد أنها لا تغادر بيروت، وأنها كانت وستظل أحد أعمدة لبنان في مجالها المهني ولن تتنازل عن رأي الشعب اللبناني في الدفاع عن حقوقه.
رؤية “النهار” لن تتغيّر رغم كل التحديات، لا بل تؤكد على الاستمرار بمسيرتها ومواصلة معركتها من أجل لبنان، ومن أجل عالم عربي أكثر حداثة وتطورا.
إنها مسيرة دفعت “النهار” ثمنها باهظا، وتنبع من الانحياز للمهنة والإنسان، خط نهجها غسان وجبران تويني، وتستمر”.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

مواضيع تهمك

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com