Cedar News
أخبار لبنان والعالم

علي طليس أعلن لائحة الوفاء في عكار: لن نكرر خطأ غيرنا

أعلن رئيس “لائحة الوفاء” للانتخابات النيابية في عكار علي طليس أعضاء اللائحة، وذلك في احتفال أقيم في قاعة “باراديس” في حلبا، وسط حشد كبير من المؤيدين.
 
بدأ الاحتفال بالنشيد الوطني، ثم كلمة عريفة الاحتفال جيزيل ديب التي قدمت أعضاء اللائحة المكتملة التي تضم: علي طليس، الدكتور هيثم عز الدين، رئيس صندوق الزكاة في عكار عمار الرشيد، الدكتور ايلي ديب، ايلي سعد، أحمد الهضام والمحامي جوزيف مخايل.
 
ثم ألقى طليس بيانا اعتبر فيه أن “لبنان يعبر نفقا مظلما جدا حفره فساد الذين استغلوا أصواتنا وثقتنا، ولم يكونوا أمناء على أصواتنا ولا على البلد”، مؤكدا أن “الصورة أصبحت واضحة بالنسبة للبنانيين، فهناك فساد نخر جسد البلد حتى انهار الوطن بكل مقوماته الاقتصادية والاجتماعية، أصبحت الدولة هيكلا متآكلا، أصبحت الدولة ضعيفة وغير قادرة على الصمود في وجه العواصف السياسية والأمنية والاقتصادية والاجتماعية، ولماذا وصلنا إلى هذا الوضع؟ بكل بساطة وبكل شفافية لأننا منحنا ثقتنا لمن كانوا غير أمناء على هذه الثقة”.
 
وقال: “منذ الانتخابات الأولى بعد الحرب، جرفتنا العواطف، وأحيانا الغرائز، وكنا ننتخب من أجل قضية، وليس من أجلنا. كنا ننتخب بالسياسة، ثم نطالب بالإنماء. لقد أخطأنا كثيرا ولا يمكننا أن نلوم إلا أنفسنا. ماذا فعل الذين انتخبناهم؟ ماذا استفادت عكار من هؤلاء؟ ما هي أولوياتهم؟ ما هي برامجهم؟ ما هي إنجازاتهم؟ ماذا حققوا لعكار؟ كيف كانوا أوفياء لأصوات العكاريين؟ الصورة واضحة، والنتيجة واضحة، والكارثة التي تضرب البلد، وعكار خصوصا، واضحة، هؤلاء كانوا يختبئون خلف السياسة لتغطية إهمالهم لعكار. والآن يأتون إليكم بشعارات طنانة رنانة، لكي يحصلوا على أصواتكم.. شعب عكار أعطاهم فرصا كثيرة، لكن ما حصل خلال السنتين الماضيتين وما يحصل اليوم، لا يمكن لأبناء عكار أن يسامحوهم عليه”.
 
أضاف: “نحن لا نريد إطلاق شعارات انتخابية نعرف أننا غير قادرين على تحقيقها. لا نريد تزييف الحقائق. لا نريد تكرار خطأ غيرنا. نحن واضحون في رؤيتنا وتطلعاتنا. نعرف الوجع في عكار ونريد أن نتعاون جميعا من أجل تخفيف هذه الأوجاع. لن نطرح برامج انتخابية فضفاضة لن نستطيع تحقيقها. لن نطرح شعارات طنانة وعناوين سياسية، ولن نثير النعرات والعصبيات السياسية والطائفية والمذهبية. لدينا هم كبير، هو هم عكار، والوفاء لأهلها الطيبين. لدينا هاجس خدمة أبناء عكار والعمل لتخفيف حدة الأزمة التي تعصف بلبنان. برنامجنا الانتخابي اليوم، هو إنقاذ عكار من الجوع والحرمان. الأيام الآتية تبدو صعبة جدا. لن نكون في عداد الهاربين والمهربين. سنكون الى جانب أهلنا كما كنا دائما. سنكون أوفياء لعكار وأهلنا في عكار وسنحمل على أكتافنا ثقتكم، وسنكون رأس حربة للدفاع عن مصالح عكار وانتزاع حقوق عكار في التنمية والمشاريع. نحن كما نريد عكار في قلب الوطن، نريد لبنان في قلب الأمة العربية، نريد أفضل العلاقات مع الدول العربية، ومن هنا نرحب بعودة سفيري المملكة العربية المسعودية ودولة الكويت العزيزين على قلوبنا”.
 
وختم طليس بتحديد مشاريع حيوية تحتاجها عكار: “نحن مشروع عكاري، ومشروعنا عكاري، يبدأ من أحلام المطار، ولا ينتهي بالكهرباء ولا بالطرقات والاستشفاء وبناء الجامعات وخاصة الجامعة اللبنانية المعطلة من قبل المعطلين، وإيجاد فرص العمل للشباب والشابات. كلها عناوين سمعتموها كثيرا على مدى عشرات السنين، لكن لم يتحقق منها شيء. نحن لا نريد المزايدة على أحد، لكن لا نريد عكار جناحا مكسورا للوطن. نريد عكار في قلب المعادلات الوطنية. هذا طموحنا، وهذه معركتنا، وهذا ما نريدكم أن تمنحونا ثقتكم لأجله. عكار أكبر منا جميعا. عكار وفية. عكار لا تنسى. عكار تحاسب. يا أهلنا في عكار تحياتنا إليكم في كل بيت، ونحن وإياكم نصنع مستقبل عكار الذي انتظرناه طويلا”.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.
مواضيع تهمك

Comments are closed.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More