آخر الأخبار
Cedar News
أخبار لبنان والعالم

كريم غندور: مشروع موازنة 2022 مجزرة بحق الاقتصاد ونأمل ألا يقرها مجلس النواب

e00f987432b9b2a4d04fcdc268547100


أعلن النائب الأول لرئيس “اتحاد رجال وسيدات الأعمال الشباب في لبنان FYBL” كريم ناصر غندور في بيان، أن “مشروع الموازنة لعام 2022، الذي أعدته وزارة المالية واقترحته على الحكومة يشكل مشرحة للشركات والمؤسسات في لبنان، أذ أنه قائم برمته لناحية المداخيل على الضرائب والرسوم الباهظة المفروضة على كل ما يتعلق بأعمال الشركات والمؤسسات سواء أكان لناحية دولرة الضريبة على القيمة المضافة ورسوم الجمارك أم لناحية الاستيراد أو ضريبة الدخل أو حتى لجهة الرسوم الروتينية التي تستحق بشكل دوري”.
 
وقال: “إن الاتكال على القطاع الخاص بهذا الشكل الفاضح لتعويض خسائر وعجز القطاع العام ومحاولة تسديد الخسائر عبر فرض الضرائب المدولرة على صغار وكبار التجار والشركات لا يمكن أن يقنع أي جهة محلية أو خارجية بجديته، ولا نقبل به أصلا لأننا نسأل عن التقديمات التي توفرها الدولة لشركاتنا مقابل فرض هذه الضرائب والرسوم علينا إلا إذا كانت تنظر الينا كآخر منقذ للخزينة”.
 
وختم: “بدل وضع موازنة تراعي الظروف الاقتصادية الراهنة وتحفز الشركات الصابرة إيمانا بالوطن على الاستمرار، رغم الخسائر التي تلحق بعدد كبير منها، نرى اليوم موازنة تقتل الاقتصاد وتدعو الشركات إلى الانتقال خارج لبنان”.

وتمنى “ألا يقر مجلس النواب هذه المجزرة بالاقتصاد الوطني وأن تعيد الحكومة النظر بمشروع قانون الموازنة بكل بنوده”.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

مواضيع تهمك

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com