آخر الأخبار
Cedar News
أخبار لبنان والعالم

هيئة ممثلي الأسرى: عميل جديد عاد إلى الوطن والعملاء لا مكان لهم سوى السجن أو المنفى

393621Image1

أشارت هيئة ممثلي الأسرى والمحررين في بيان، إلى أن “مع كل فجر جديد، قصة جديدة مجبولة بالألم، كأن ما نعايشه اليوم في لبنان لا يكفي، كأن نسيان ما عاناه الوطن من العملاء لا يكفي”، وقالت: “حرام علينا كمحررين ومواطنين من الجنوب الأبي أن تلتئم جراحنا، وأن تسكن آلامنا، كأن المطلوب منا أن نبقى صامتين خانعين أمام غطرسة العملاء ووقاحتهم ومشغليهم”.
 
وأعلنت أن “عميلا جديدا عاد إلى الوطن ضمن مسلسل عودة العملاء، يوسف علي إبراهيم”، وسألت “قيادة الجيش والقضاء ومن تبقى من سياسيين شرفاء في هذا الوطن الجريح، أو ليست العمالة خيانة كبرى لا تغتفر، أو ليس القتل بقذائف الخيانة جريمة حرب، أو ليس العالم المحترم لنفسه ما زال يلاحق النازيين بتهم جرائم ارتكبوها قبل عقود، فمن قال إن العمالة والقتل باسم العدو ليسا جريمة حرب لا تسقط مع مرور الزمن”؟
 
أضافت: “نقول بكل وضوح، باسم من نمثل من محررين، بل باسم جراحنا التي لم تلتئم بعد، لا تدفعوننا إلى ما لا نريده، لا تجعلوا قرانا أماكن اعتصام دائمة ومناطق ممنوع التجول فيها حماية لعميل هنا وعميل هناك، لا تدفعونا إلى تطبيق القانون بأنفسنا، ارحموا هذا البلد الذي لم يعد يحتمل، وكفاكم عربدة باسم القانون”.
 
وختمت: “العملاء لا مكان لهم سوى السجن أو المنفى، ونأمل من المحكمة العسكرية الإثنين أن تأخذ في الاعتبار ما عاناه الوطن من قذارة هؤلاء القتلة”.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

مواضيع تهمك

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com