آخر الأخبار
Cedar News
أخبار لبنان والعالم

الجماعة الإسلامية: ما حصل في البرج الشمالي عمل اجرامي مشبوه يخدم مشاريع العدو

استنكرت الجماعة الإسلامية في لبنان، في بيان، “المجزرة التي حدثت في مخيم البرج الشمالي للاجئين الفلسطينيين والتي ارتكبت بحق المشيعين الذين كانوا يشاركون في تشييع أحد كوادر حركة المقاومة الإسلامية حماس، ورأت فيها اعتداء على أهلنا من اللاجئين الفلسطينيين وعلى أمنهم واستقرارهم”.
 
وأكدت ان “ما حصل عمل إجرامي مشبوه، يخدم بالدرجة الأولى والأساسية العدو الصهيوني، وترى في الذين ارتكبوه أدوات مأجورة تستهدف الشعب الفلسطيني واللاجئين في وحدتهم وأمنهم واستقرارهم، ومحاولة لتشتيت الجهد الفلسطيني المتمسك بحق العودة والتحرير”.
 
وشددت على “أمن المخيمات واستقرارهم”، ودعت القوى الفلسطينية كافة إلى “التحلي بالحكمة والوعي والمسؤولية من أجل قطع الطريق على أي مصطاد بالماء العكر، وعلى أية محاولة للفتنة، وإلى تسليم كل متورط في هذه المجزرة إلى الأجهزة الأمنية والقضائية اللبنانية، وإنزال أشد العقوبات بهم”.
 
ونوهت ب”الحكمة والمسؤولية التي تعاطت بها قيادة حركة حماس لناحية عدم الانجرار إلى ردة فعل غير محسوبة، كما قدرت عاليا مشهد الوحدة الفلسطينية الذي عبر عنه حجم التأييد والمشاركة في تشييع الشهيد حمزة شاهين”، ودعت إلى “مزيد من رص الصف الوطني الفلسطيني بما يخدم ويحقق تطلعات أبناء الشعب الفلسطيني ويقطع الطريق على المتربصين به شرا من عملاء ومأجورين وأعداء”.
 
وختمت معزية قيادة حركة حماس والمنتسبين وذوي الشهداء وأبناء الشعب الفلسطيني، وسألت الله “النصر والتحرير والعودة الكريمة لهم إلى فلسطين”. 

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

مواضيع تهمك

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com