آخر الأخبار
بالفيديو: سرقوا خزنة في الأشرفية وشعبة المعلومات كشفت هوياتهم خلف دعا وزير السياحة للاستقالة: أي تجاهل أو إجهاض للتدقيق المالي الجنائي هو استمرار في تغطية الفاسدي... وزارة الصحة: 32 اصابة كورونا جديدة فيروس كورونا: موجة انتشار الوباء في الشتاء قد تكون أسوأ بكثير من الموجة الأولى الفخفاخ والغنوشي: من يقصي الآخر من المشهد التونسي؟ الجيش إحال سوري على القضاء لتهريبه الدولار إلى داخل الأراضي السورية الحرب في ليبيا: برلمان طبرق يجيز لمصر التدخل العسكري ‏ الحدث: استهداف مواقع لحزب الله على الحدود مع ⁧‫سوريا‬⁩ ‏⁧‫كورونا‬⁩.. العراق يسجل 95 وفاة ⁧‫ انفجارات إيران: هل ترد طهران على استهداف منشآتها العسكرية والصناعية أم تكتفي بسلاح "الصبر الاستراتيج... اعادة قطع الطريق امام سرايا طرابلس احتجاجاً على توقيف خالد الديك وفاة رضيع سعودي انكسرت مسحة «كورونا» في أنفه كيف هرب أكبر لص من الكويت؟ رهف القنون تنشر صورة زوجها ورضيعها وتوجه لهما رسالة مؤثرة فوكس نيوز: إشارات ليد أمريكية إسرائيلية بهجمات إيران مصر.. تسليم الطفلة المتهمة بشنق أخرى لأسرتها وتأهيلها نفسيا القضاء البرتغالي يلاحق نجل رونالدو قطع الطريق بواسطة مستوعبات النفايات في الملا إعادة إنتخاب بشارة الأسمر رئيساً لـ"الاتحاد العمالي العام" الإعدام بإيران لموظف سابق على صلة بالمخابرات الأمريكية
Home » يحدث » فيلسوف فرنسي: يصدم متابعيه بتغريدة على “تويتر” عن حريق كاتدرائية نوتردام #عاجل

“يشكر فيكتور هوغو جميع المتبرعين الأسخياء، المستعدين لإنقاذ نوتردام دي باريس ،ويقترح عليهم أن يقدموا على نفس الفعل فيما يتعلق بالبؤساء “،هكذا غرد الكاتب والفيلسوف الفرنسي أوليفييه بوريول على حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”،بعد السخاء المفاجئ الذي كشف عنه الفرنسيون وغيرهم من المتبرعين من باقي دول العالم.


و شكلت التغريدة، صدمة حقيقية، لكل متابعي صفحة الفيلسوف الفرنسي حيث مست جانبا لم يتطرق إليه أحد، وتميزت بأسلوب نقدي لا يخلو من السخرية الواقعية.
وجمع الكاتب الفرنسي في تغريدته والتي تشاء الصدف أن تكون عناوينها المحورية هي نفس الأسماء التي طبعت الأدب العالمي وذلك من خلال روايتي الأديب الفرنسي فيكتور هوغو:«البؤساء» و «أحدب نوتردام».
وتحمل تدوينة صاحب «ميفيستو فالس»تذكيرا لكل الذين تمادوا في التماهي ما بين نوتردام الكنيسة /الرواية وتناسوا إحدى رواياته «البؤساء»التي،إن لم تكن تفوقها شهرة،لا تقل قيمة عنها.56
كما خلفت التغريدة تجاوبا واسعا على مختلف منصات التواصل الاجتماعي بل وامتدت إلى ساحات النقاشات اليومية للفرنسيين.
وفاجأ ابن مدينة ليون الفرنسية،47سنة،في رده على منتقديه الذين وصفوه بالمبالغ فيما يقوله على لسان فيكتور هوغو بتدوينة أخرى تضم إحدى الخطب الشهيرة التي ألقاها هوغو في الجمعية الوطنية بتاريخ 9تموز/يوليو1849 والتي حملت اسم “تدمير البؤس”حيث يصر فيها قائلا «لاحظوا معي أيها السادة ، أنا لا أقول خفض أو تقليص أو حد أو تقييد ، إنني أقول تدمير.يجب أن يفكر المشرعون والحكام في الأمر باستمرار،لأنه في مثل هذه المسألة،طالما لم يتم القيام بذلك ،لم يتم الوفاء بالواجب». كما لقيت التغريدة إعجابا كبيرا من طرف كبار المثافين الفرنسيين حيث تقاسمها أيضا الفيلسوف الفرنسي الذائع الصيت إدغار موران على صفحته الرسمية على “تويتر”.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إحصل مجاناً على "أخبار الأرز" عبر واتس آب