“مادورو” يسيطر على برلمان فنزويلا بانتخابات قاطعتها المعارضة

تمكن تحالف يتزعمه الرئيس الفنزويلي، نيكولاس مادورو، من انتزاع الأغلبية في البرلمان، إثر فوزه بانتخابات شهدت مقاطعة واسعة من قبل المعارضة.

 

وحصل التحالف الداعم لمادورو على 67.7 بالمئة من أصوات الناخبين، وفق ما أعلنت الاثنين رئيسة المجلس الوطني الانتخابي انديرا ألفونزو. 

 

وشارك قسم من المعارضة في الانتخابات، وحصل على 18 بالمئة من الأصوات.

 

وكان زعيم المعارضة خوان غوايدو، الذي يعتبر سلطة مادورو غير شرعية، قد دعا إلى المقاطعة.

ولم تحدد ألفونزو توزيع المقاعد البالغ عددها 277.

وبلغت نسبة الامتناع عن التصويت 69 بالمة، وسط تلبية دعوة أحزاب المعارضة الرئيسية “للبقاء في المنازل”، على نطاق واسع.

واعتبر غوايدو الذي أعلن نفسه رئيسا بالوكالة للبلاد ويحظى بدعم دول غربية على رأسها الولايات المتحدة، أن “رفض أكثرية الشعب الفنزويلي كان واضحا (…) فنزويلا أدارت ظهرها لمادورو وفساده”.

 

اقرأ أيضا: انتخابات برلمانية بفنزويلا.. المعارضة تقاطع والغرب ينتقد

وفي الانتخابات التشريعية عام 2015، عندما أنهت المعارضة 15 عاما من هيمنة الحزب التشافي الذي يحمل اسم الرئيس الاشتراكي الراحل هوغو تشافيز، على البرلمان، بلغت نسبة المشاركة في التصويت 71 بالمئة.

ووصف وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الانتخابات التشريعية في فنزويلا بـ”المهزلة”.

 

وكتب بومبيو على تويتر “ما يحصل في فنزويلا اليوم هو تزوير ومهزلة”.

وأضاف أن “النتائج التي أعلنها نظام نيكولاس مادورو غير الشرعي لن تعكس إرادة الشعب الفنزويلي”.

 

— Secretary Pompeo (@SecPompeo) December 6, 2020

 

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولك عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com