قبل لقائه بماكرون.. السيسي يجتمع بوزير خارجية فرنسا

قبيل لقاء مرتقب يجمع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون برئيس النظام المصري عبد الفتاح السيسي الاثنين، اجتمع الأخير بوزير خارجية فرنسا جان إيف لودريان، في العاصمة باريس.

وأفادت وسائل
إعلام مصرية نقلا عن مصادر دبلوماسية، أن اللقاء بين لودريان والسيسي جرى مساء
الأحد.

ولم تصدر وزارة
الخارجية الفرنسية تصريحا عن فحوى اللقاء مع السيسي الذي يقوم بزيارة رسمية إلى
باريس.

ومن المنتظر أن
يلتقي السيسي خلال الساعات القادمة من الاثنين، الرئيس الفرنسي إيمانويل
ماكرون.

 

والأحد وصل السيسي إلى باريس في زيارة دولية تستغرق ثلاثة أيام.

 

وبحسب بيان صادر
عن الرئاسة الفرنسية في وقت سابق، سيتناول الطرفان خلال اللقاء، أزمات منطقة الشرق
الأوسط، فضلا عن العلاقات مع تركيا وإيران وليبيا.

 

اقرأ أيضا: 20 منظمة حقوقية تدعو للتظاهر في باريس تنديدا بزيارة السيسي

 

وقالت وكالة “فرانس برس” إن الزيارة “تهدف إلى تعزيز التعاون الفرنسي المصري في مواجهة الأزمات في الشرق الأوسط، من دون تجاهل المسألة الحساسة لحقوق الإنسان”.

 

والخميس الفائت
طالبت منظمات حقوقية دولية، الرئيس ماكرون، بالضغط على السيسي بشأن
“انتهاكات حقوق الإنسان”، والإفراج عن المعتقلين “تعسفيا”.

جاء ذلك في بيان
مشترك أصدرته 18 منظمة حقوقية دولية، بينها منظمتا “العفو الدولية”،
و”هيومن رايتس ووتش”، و”رابطة حقوق الإنسان”.

وطالب البيان
ماكرون “بالضغط على السيسي للإفراج عن نشطاء ومدافعين عن حقوق الإنسان
اعتقلوا لأسباب تعسفية في مصر”.

وحذر البيان من
أنه “إذا لم يفرج السيسي عن المدافعين عن حقوق الإنسان قبل زيارته إلى باريس،
فإن العواقب ستكون مدمرة”.

 

ودعت منظمات حقوقية للتظاهر غدا الثلاثاء للتنديد بالشراكة الاستراتيجية بين مصر وفرنسا.

وتواجه مصر
انتقادات دولية بشأن تقييد الحريات وتوقيف معارضين، غير أن القاهرة تؤكد مرارا
حرصها على الالتزام بالقانون ومبادئ حقوق الإنسان.

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولك عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com