اتهام قس أمريكي بارز بالاعتداء جنسيا على حارسة كنيسة

كشفت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية عن فضيحة جنسية تورط بها قس أمريكي بارز.

 

وأوضحت الصحيفة أن مكتب المدعي العام في مانهاتن فتح تحقيقا الجمعة، باتهام وجهته موظفة في كنيسة، للقس الكاثوليكي البارز جورج وليام روتلر (75 عاما) بالاعتداء عليها جنسيا.

 

وقالت الموظفة أشلي غونزاليس (22 عاما) والتي تعمل في مكتب روتلر بكنيسة القدس ميخائيل، إن القس قام بعرض مواد إباحية أمامها، ثم خلع ملابسه وبدأ بالاستمناء.

 

وأوضحت غونزاليس أن القس قام بعد ذلك بالتهجم عليها جسديا، واللحاق بها عند هروبها منه.

 

وتابعت أنها سلمة السلطات المختصة فيديو يثبت الاعتداء الجنسي عليها من قبل القس.

 

وبحسب “نيويورك تايمز”، فإن القس روتلر هو من أكثر رجال الكنيسة الكاثوليكية نفوذا في الولايات المتحدة، وهو من منتقدي الليبرالية والبابا فرنسيس.

 

وفي وقت لاحق، ذكرت الصحيفة أن القس روتلر تنازل طوعا عن مهامه في الكنيسة، بعد مناقشات مع أبرشية نيويورك.

 

وتزايدت خلال السنوات الماضية حوادث الاعتداء الجنسي من قبل القساوسة على سيدات وأطفال، في الولايات المتحدة وأوروبا.

 

 

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولك عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com