توقيف رجل أعمال لبناني بقضية تمويل القذافي لساركوزي

أوقفت السلطات اللبنانية رجل الأعمال “زياد تقي الدين”، بناء على طلب من الشرطة الدولية “الإنتربول”، في قضية التمويل الليبي لحملة الرئيس الفرنسي الأسبق، نيكولا ساركوزي.

 

ونقلت وكالة “فرانس برس”، مساء الجمعة، عن مصدر قضائي بأن “تقي الدين”، الذي يحمل أيضا الجنسية الفرنسية، تم توقيفه من قبل شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي بلبنان.

وقال المصدر إن “شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي أوقفت تقي الدين، بناء على برقية وردت الى النيابة العامة التمييزية من الإنتربول تتضمن مذكرة توقيف، لكونه مطلوبا من السلطات الفرنسية لتورطه في عمليات فساد وتمويل حملة ساركوزي”.

 

اقرأ أيضا: رسائل كلينتون | لهذه الأسباب قرر ساركوزي التخلي عن القذافي

ويتهم ساركوزي بتلقي أموال من الرئيس الليبي الراحل معمر القذافي لتمويل حملته الانتخابية عام 2007، فضلا عن شبهات فساد أخرى.

ويعتقد أن “تقي الدين” لعب دور الوسيط بين الجانبين، بنقله الأموال من ليبيا إلى فرنسا خلال عام 2006، عندما كان ساركوزي وزيرا للداخلية، وهو ما ينفيه الأخير.

 

وفاز ساركوزي بالفعل برئاسة فرنسا عام 2007، وأمضى فترة واحدة انتهت عام 2012، وتلاحقه شبهات بالفساد وسوء استخدام السلطة منذ ذلك الحين.

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولك عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com