باكو تعلن حصيلة قتلاها بمعارك قره باغ.. وأردوغان يقرر زيارتها

أعلنت
أذربيجان الخميس، حصيلة قتلاها في المعارك التي استمرت ستة أسابيع مع القوات الأرمينية بإقليم قره باغ، في حين قرر الرئيس التركي زيارة العاصمة باكو، بأول زيارة لها من رئيس دولة أجنبي منذ انتهاء القتال.

 

وقالت
وزارة الدفاع الأذربيجانية “قتل 2783 جنديا من القوات المسلحة الأذربيجانية في
الحرب الوطنية” التي بدأت في نهاية أيلول/سبتمبر، مضيفة أن أكثر من مئة جندي لا
يزالون في عداد المفقودين.

وقبل
ذلك لم تعلن باكو خسائرها العسكرية، ولم تذكر سوى حصيلة الضحايا المدنيين الأذربيجانيين. 

وكانت يريفان قد أعلنت في وقت سابق أن 2317 جنديا أرمينيا قضوا في المعارك التي أودت أيضا
بحياة 93 أذربيجانيا و50 أرمينيا على الأقل من المدنيين.

وسيزور
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أذربيجان في التاسع من كانون الأول/ديسمبر، حسبما أعلنت
الرئاسة التركية، الخميس.

 

وتستمر زيارة الرئيس التركي إلى باكو يومين، كما نقلت “فرانس برس”.

 

اقرأ أيضا: هل أصبح رئيس حكومة أرمينيا عبئا على روسيا بعد اتفاق قره باغ؟

 

ولم
تذكر الرئاسة أي تفاصيل عن برنامج زيارة أردوغان، لكن يتوقع أن يلتقي نظيره
الأذربيجاني إلهام علييف.

وذكرت
وسائل إعلام تركية أن أردوغان سيحضر عرضا عسكريا كبيرا تخطط باكو لتنظيمه في العاشر
من كانون الأول/ديسمبر.

 

وفي 27 أيلول/سبتمبر الماضي، أطلق الجيش الأذربيجاني عملية لتحرير أراضيه المحتلة في إقليم “قره باغ”، وذلك عقب هجوم شنه الجيش الأرميني على مناطق مأهولة مدنية.

 

وتلقت باكو دعما من أنقرة، حتى تمكنت من استعادة السيطرة على مناطق من الإقليم المتنازع عليه، الأمر الذي اعتبره الجانبان “انتصارا عظيما”.

وفي 10 تشرين الثاني/نوفمبر أعلن الرئيس الروسي فلاديمير، توصل أذربيجان وأرمينيا إلى اتفاق لوقف إطلاق النار، ينص على استعادة أذربيجان السيطرة على محافظات محتلة قبل نهاية العام الحالي.

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولك عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com