اتفاق بريطاني فرنسي لتنسيق “مواجهة الهجرة”

أعلنت وزيرة الداخلية البريطانية، بريتي باتيل، السبت، التوصل إلى اتفاق مع باريس، لمواجهة الهجرة عبر القنال الإنجليزي (بحر المانش)، سيتم في إطاره نشر دوريات إضافية ووسائل تقنية جديدة على طول الشواطئ الفرنسية.

 

وأوضحت الوزيرة البريطانية لقناة “بي بي سي” أن الاتفاق ينص على مضاعفة الدوريات الفرنسية اعتبارا من الأول من كانون الأول/ديسمبر على أن تساندها طائرات مسيرة ورادارات لرصد الذين يحاولون العبور.

 

وعبرت باتيل عن ارتياحها للاتفاق موضحة أنه سيسمح للبلدين “بتقاسم مهمة جعل عمليات عبور البحر مستحيلة”.

 

وقالت وزارة الداخلية الفرنسية في بيان الأحد إن بريطانيا “تعهدت بموجب الاتفاق استثمارا ماليا إضافيا قدره 31.4 مليون يورو لدعم جهود فرنسا الرئيسية ضد عمليات العبور غير القانونية”.

 

اقرأ أيضا: استئناف مفاوضات ما بعد بريكست.. و3 نقاط خلاف

وفي الأشهر الأخيرة حاول عدد متزايد من المهاجرين الوصول إلى بريطانيا عبر هذا الطريق الخطير والمزدحم، وتم تسجيل مصرع أربعة أشخاص في 2019 وسبعة منذ بداية العام الجاري. 

والأحد، أعلنت السلطات الفرنسية إنقاذ 64 مهاجرا “بينهم امرأة حامل وعدة أطفال” السبت في بحر المانش خلال الـ24 ساعة الماضية اثناء محاولتهم الوصول لبريطانيا على متن قوارب متداعية.

وذكرت الوزارة أيضا أنها ستراجع النتائج خلال الأشهر الستة المقبلة “لتقييم فعالية وتأثير هذه الإجراءات الإضافية”.

وشكل الملف مصدر توتر بين البلدين إذ اتهمت بريطانيا فرنسا بعدم التحرك بشكل كاف لمنع عبور المهاجرين.

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولك عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com