Home » رياضة » ليون يواجه غضب الجماهير ويحلم بنتيجة إيجابية أمام السيدة العجوز
ليون يواجه غضب الجماهير ويحلم بنتيجة إيجابية أمام السيدة العجوز

وسط موسم صعب ومتأزم آخر للفريق يصطدم فريق أولمبيك ليون الفرنسي بفريق يوفنتوس الإيطالي غدا الأربعاء في ذهاب الدور الثاني (دور الستة عشر) لبطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم حيث يتطلع ليون لتحقيق نتيجة إيجابية لتهدئة جماهيره الغاضبة بسبب افتقاد الفريق للقدرة على المنافسة. وخلال مباراة الفريق التي انتهت بالتعادل 1 / 1 مع ستراسبورج يوم الأحد من الأسبوع الماضي ، رفع مجموعة من أولتراس “باد جون” والتي تتألف من المشجعين المتحمسين للنادي لافتة كبيرة على مكتب التذاكر في استاد “جروباما”. وكتب المشجعون

على اللافتة : “الاقتراحات الذاتية والقيم والهوية ذهبت مع الريح، أيها الرئيس ، أين ذهب فريقنا؟” حيث وجه المشجعون استفسارا إلى جان ميشيل أولاس رئيس النادي عن الفريق الذي لم يعد كما كان في الماضي. ويبدو أن أمجاد الفريق التي تحققت في العقد الأول من القرن الحالي لم يعد من الممكن تكرارها في الوقت الحالي حيث سبق للفريق أن توج بلقب الدوري الفرنسي في سبعة مواسم متتالية كان آخرها في 2008 كما كانت أفضل نتيجة للفريق في دوري الأبطال الأوروبي عندما بلغ المربع الذهبي في 2010 . وكانت أفضل نتائج ليون

بالدوري الفرنسي في السنوات القليلة الماضية هي احتلال المركز الثاني في المسابقة عام 2015 . وبعثت مجموعة أولتراس “باد جون” ومجموعة أولتراس “كوب فيراج نورد” الحليفة لها برسالة مفتوحة إلى أولاس من خلال موقع “فيسبوك” للتواصل الاجتماعي عبر الانترنت للتأكيد على أن حالة اليأس التي تسيطر عليهم الآن ليست للمركز الحادي عشر الذي يحتله الفريق في الدوري الفرنسي والذي لا يليق بتاريخ النادي ولكن هذا اليأس ينبع من الأجواء المحيطة بالفريق. وتساءلت رابطتا المشجعين : “أين ذهبت كراهيتنا للخسارة ؟ أين ذهب

حماسنا للفوز ولرفع أعلام الفريق عاليا؟” .ولم يتأخر أولاس ، 70 عاما، الذي يترأس النادي منذ 1987، في الرد حيث أشار النادي في بيان له أن الفريق يحتل المركز السابع بعد فوزه 2 / صفر على ميتز يوم الجمعة الماضي. وأضاف “أولمبيك ليون يدعو جميع مشجعيه لمساندة النادي بلا تحفظ مثلما فعل دورتموند” وأشار النادي إلى أن الإدارة الكروية للفريق بقيادة جونينهو يجب أن تحصل على بعض الوقت حتى تحصد الثمار وتنافس باريس سان جيرمان. ولجأ أولاس لوسائل التواصل الاجتماعي عبر الانترنت للرد على ما ذكرته صحيفة “ليكيب”

الفرنسية الرياضية الشهيرة في عنوانها بعد مباراة الفريق أمام ميتز حيث ذكرت الصحيفة “بالنسبة لليون ، بعد الفوز الصعب على ميتز ، يوفنتوس سيكون شيئا مختلفا” ورد أولاس متسائلا : “لماذا هذه السلبية”. ولجأ جونينهو للهجة أكثر استرضاء للجماهير خلال مقابلة نشرتها صحيفة “لوبروجريه” أمس الأول الأحد حيث قال : “من ناحية ، يمكنني أن أتفهم عدم رضاء المشجعين لأن نتائجنا وترتيبنا في الدوري ليس كما نريد. ولكننا فزنا على ميتز في عقر داره قبل المباراة المهمة للغاية أمام يوفنتوس التوقيت لم يكن مثاليا”. ولكن جونينهو اعترف بنقطة قد لا تكون مشجعة للجماهير قبل مباراة الغد حيث قال: “ليون لا يحظى بسجل رائع على ملعبه”. ويحتل الفريق المركز السادس عشر من بين 20 فريقا في الدوري من حيث نتائجه على ملعبه هذا الموسم حيث حقق أربعة انتصارات فقط في 12 مباراة خاضها على ملعبه هذا الموسم. وفي مبارياته الثلاثة التي خاضها على ملعبه بدور المجموعات لدوري الأبطال الأوروبي ، تغلب الفريق على بنفيكا البرتغالي 3 / 1 وتعادل مع فريقي زينيت سان بطرسبرج الروسي ولايبزج الألماني. ويتطلع ليون إلى تجنب الهزيمة الثالثة على التوالي في دور الستة عشر للبطولة الأوروبية عندما يلتقي يوفنتوس غدا. ولكن ليون لم يسبق له الفوز على يوفنتوس حيث تعادل معه في ثلاث مباريات وخسر مباراة واحدة وذلك خلال المواجهة مع فريق السيدة العجوز في دور الثمانية لمسابقة الدوري الأوروبي موسم 2013 / 2014 وفي دور المجموعات لدوري الأبطال موسم 2016 / 2017 .

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا

موناكو يواصل السقوط في الدوري الفرنسي بالخسارة أمام ديجون

حلول جديدة في باريس سان جيرمان لتعويض فشل صفقة دي يونج

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية