Home » رياضة » اختبارات سهلة لبرشلونة وريال مدريد قبل موقعتي دوري أبطال أوروبا والكلاسيكو الإسباني
اختبارات سهلة لبرشلونة وريال مدريد قبل موقعتي دوري أبطال أوروبا والكلاسيكو الإسباني

يخوض كل من ريال مدريد المتصدر وبرشلونة غريمه التقليدي ومطارده المباشر اختبارين سهلين منطقيا اليوم أمام ليفانتي الثالث عشر وإيبار السادس عشر في المرحلة الخامسة والعشرين للدوري الإسباني وقبل خوضهما ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا منتصف الأسبوع المقبل والكلاسيكو في نهايته. ويملك برشلونة فرصة استعادة الصدارة ولو مؤقتا، كونه يستضيف إيبار قبل 5 ساعات على حلول ريال مدريد ضيفا على ليفانتي. وتكتسي المباراتان أهمية كبيرة بالنسبة للناديين سواء محليا كونهما تسبقان قمتهما المرتقبة على ملعب “سانتياغو

برنابيو» في مدريد الأحد المقبل في المرحلة السادسة والعشرين، أو قاريا لأنهما على موعد من مواجهتين حاسمتين، برشلونة أمام نابولي الإيطالي الثلاثاء، وريال مدريد مع ضيفه مانشستر سيتي الإنجليزي الأربعاء. وكان برشلونة يتصدر الليغا بفارق الأهداف عن النادي الملكي قبل أربع مراحل، لكن خسارته أمام فالنسيا صفر – 2 سمحت للأخير بالانفراد بها بفارق ثلاث نقاط قبل أن يسقط في فخ التعادل أمام ضيفه سلتا فيغو 2 – 2 في المرحلة الماضية ليتقلص الفارق إلى نقطة واحدة. وخرج الفريقان خاليي الوفاض من مسابقة الكأس

المحلية في الدور ربع النهائي، وبالتالي فتركيزهما سينصب على لقبي الدوري المحلي ودوري أبطال أوروبا. ويعاني النادي الكاتالوني من كثرة الإصابات التي ضربت صفوفه، خصوصا أهم لاعبين في تشكيلته الأوروغواياني لويس سواريز المتوقع أن يغيب لأربعة أشهر والفرنسي عثمان ديمبيلي الذي انتهى موسمه، وهو نجح في تعويض الأخير استثنائيا بتعاقده مع الدنماركي مارتن برايثوايت. ويمني سيتين النفس في الاعتماد على برايثوايت (7 أهداف في 39 مباراة دولية) في نهاية الأسبوع الحالي لتخفيف العبء على الثلاثي ميسي والفرنسي

أنطوان غريزمان والواعد أنسو فاتي قبل رحلة نابولي. في المقابل، يدرك ريال مدريد جيدا أهمية النقاط الثلاث في رحلته إلى فالنسيا لمواجهة ليفانتي لأنها ستبقيه متصدرا قبل الكلاسيكو على الأقل، خاصة أنها جاءت عقب تعادله المخيب أمام ضيفه سلتا فيغو 2 – 2 في المرحلة الماضية. وأعرب الفرنسي زين الدين زيدان عن سعادته بعودة نجمه البلجيكي إدين هازار الذي لعب 72 دقيقة أمام سلتا فيغو وتسبب بركلة جزاء سجل منها القائد سيرخيو راموس الهدف الثاني، وقال: “نعرف ما يمكن أن يقدمه لنا، قاد الكثير من الهجمات. نحن سعداء بعودته، ولكن يتعين علينا الآن الاستعداد للمباراة المقبلة». وتشهد المرحلة قمة ساخنة بين خيتافي، مفاجأة الموسم وصاحب المركز الثالث، أمام ضيفه أشبيلية الخامس، فيما سيحاول أتلتيكو مدريد الرابع والمنتشي بفوزه على ليفربول الإنجليزي 1 – صفر في ذهاب ثمن نهائي دوري الأبطال، استغلال عاملي الأرض والجمهور للفوز على فياريال منتظرا هدية من أشبيلية لانتزاع المركز الثالث من خيتافي كون الفارق بينهما نقطتين فقط.

قد يهمك أيضاً:

ريال مدريد يهزم أوساسونا برباعية ليؤمن صدارته للدوري الإسباني

إيدين هازارد يعزز كتيبة الريال قبل ديربي مدريد

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة واتس آب سيدر نيوز