تسعيني ينجو من الموت بأعجوبة بعدما ظل مدفوناً في الطين ليومين

تسعيني ينجو من الموت بأعجوبة بعدما ظل مدفوناً في الطين ليومين

نجا مزارع أسترالي يبلغ من العمر 95 عاماً من الموت بأعجوبة بعد أن قضى يومين وهو محاصر في الوحل بالقرب من السد قبل أن يأتي صديقه لإنقاذه.
تم اكتشاف توم كيلن وهو مغطى من رأسه حتى أخمص قدميه بالطين، يوم الثلاثاء من قبل صديقه ديف، بعد أن حوصر أثناء فحص أنابيب الري في منزله في كارترز ريدج، على بعد حوالي ساعتين شمال بريزبين.
وقال صديقه الوفي ديف جراي إنه ذهب للبحث عن السيد كيلين بعد أن فشل في التواصل معه على الهاتف لبضعة أيام. ووجد السيد جراي، السيد كيلن في وقت مبكر من الصباح على بعد أمتار قليلة من جراره المقلوب، وهو مدفون تحت الطين. مما دفعه للتحرك بسرعة وسحب صديقه من الوحل قبل أن يتصل بالإسعاف.

وصل المسعفون إلى مكان الحادث في حوالي الساعة السابعة صباحاً وبدأوا في علاج السيد كيلن من انخفاض حرارة الجسم والجفاف والإصابات الطفيفة.
ولم يتضح بعد ما الذي تسبب في الحادث للسيد كيلين، ولكن الأطباء يتوقعون بأنه سقط في الوحل أثناء محاولته الخروج من الجرار بعد أن انقلب به.
ويتلقى السيد كيلين العلاج في مستشفى صن شاين كوست الجامعي حيث لا يزال في حالة خطيرة ولكنها مستقرة، وفق ما أوردت صحيفة ديلي ميل البريطانية.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

Comments are closed.