الدولار يرتفع وأسعار المحروقات تنخفض.. البراكس يوضح الأسباب

رغم أن دولار السوق الموازية بلغ أعلى مستويات أمس الخميس واليوم الجمعة، تراجعت اليوم أسعار البنزين والمازوت في الجدول الجديد الذي اصدرته وزارة الطاقة، فيما ارتفع سعر قارورة الغاز 3 آلاف ليرة فقط.

وضمن هذا السياق، أوضح عضو نقابة أصحاب المحطات جورج البراكس اسباب هذا التفاوت في الاسعار، وأشار الى أن “تراجع اسعار النفط في الاسواق الدولية كان له الأثر الاكبر في الحد من ارتفاع اسعار المحروقات في لبنان نتيجة الارتفاع المتواصل لسعر صرف الدولار وتخطيه عتبة 42000 ليرة. فمنذ اقل من شهر تخطى سعر برميل خام البرنت 96 دولار لينخفض اليوم الى 76 دولار فنتج عنه انخفاض سعر الالف ليتر المستورد 85 دولار للبنزين و 130 دولار للمازوت خلال هذه الفترة، ولو بقيت اسعار النفط اليوم كما كانت عليه لكان تخطى سعر صفيحة البنزين 850000 ليرة والمازوت 935000 ليرة”.

وأضاف البراكس: “الطلب على النفط في الاسواق الدولية لا يزال في حده الادنى نتيجة الانكماش الاقتصاد العالمي بالرغم من قرار مجموعة الدول المصدرة للنفط OPEP+ الاستمرار بسياسة خفض انتاجها وتخفيف الاجراءات في سياسة الحجر الصحي في الصين”.

وتابع: “في لبنان، صدر اليوم جدول جديد لتركيب اسعار المحروقات مع ارتفاع في سعر صرف الدولار 700 ليرة بحيث احتسب 42700 عوضاَ عن 42000 ليرة في الجدول السابق. ولكن تراجعت اسعار المحروقات بسبب انخفاض سعر الالف ليتر المستورد ما يقارب 28.5 دولار لكل من البنزين والمازوت. وبذلك انخفض سعر صفيحة البنزين 95 اوكتان 15000 ليرة لتصبح 766000 ليرة وصفيحة المازوت تراجعت 11000 ليرة لتصبح 813000 ليرة، اما قارورة الغاز فارتفعت 3000 ليرة لتصبح 469000 ليرة”.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

Comments are closed.