أسعار الذهب في مصر: ارتفاع “جنوني” وترقب لسعر صرف الجنيه المصري

حلي ذهبية وعملات ورقية مصرية من فئة 200 جنيه

Getty Images

أثار ارتفاع هائل وحاد في أسعار الذهب في مصر جدلا واسعا عبر مواقع التواصل الاجتماعي ونقاشا حول مدى تأثير ذلك على الأسر ذات الدخل المنخفض.

ويأتي ذلك بينما يترقب كثير من المصريين أي تغير في سعر صرف الجنيه المصري مقابل الدولار بعد أنباء عن انخفاض كبير محتمل.

أسباب ارتفاع سعر الذهب

وبحسب وسائل إعلام مصرية، فقد تجاوز سعر جرام الذهب عيار 24 في مصر مستوى 1863 جنيها، بالإضافة إلى وجود تفاوت في الأسعار داخل السوق حتى مستوى 1900 جنيها.

وقد دفع ارتفاع وتفاوت سعر الذهب، المنصات الرقمية المخصصة لتداوله عبر الإنترنت في مصر، إلى وقف نشر حركة الأسعار لعدم استقرار السوق المحلية.

https://twitter.com/ElBaladOfficial/status/1600072160818651138

وقد تباينت آراء المعنيين والخبراء حول أسباب الارتفاع الهائل في أسعار الذهب محليا على الرغم من استقرار سعره عالميا.

وأوضح رفيق عباسي، رئيس غرفة الذهب باتحاد الصناعات، أن “تسعيرة الذهب مرتبطة بالبورصة العالمية، إضافة إلى سعر الدولار بالسوق المحلي”.

وأضاف عباسي أن “أسعار البورصة مستقرة لكن عدم استقرار سعر الدولار في السوق المصري، أدى إلى ارتفاعات غير مسبوقة بسعر الذهب”.

وفي مداخلة تلفزيونية، اعتبر رئيس شعبة الذهب هاني ميلاد أن “أحد أسباب جنون أسعار الذهب هذه الفترة هي لجوء التجار إلى شرائه بشراهة وتصديره إلى الخارج لتوفير سيولة دولارية تمكنهم من استيراد السلع التي يرغبون فيها”.

https://twitter.com/Elhekayashow/status/1599867558882156544

كيف تفاعلت وسائل التواصل؟

تخبط سعر الذهب وتزايد الإشاعات حول الارتفاع المحتمل لسعر الدولار مقابل الجنيه المصري، أشعل وسائل وسائل التواصل الاجتماعي في مصر.

فقال مغرد ساخرا إن ارتفاع سعر الذهب “لم يكن سببه تصعيب شراء الشبكة بل إغراء من يملك ذهبا ليبيعه”.

https://twitter.com/nomoah2/status/1600078358502514688

واعتبر آخرون أن “شائعة اقتراب تعويم الجنيه المصري مرة أخرى دفعت الأثرياء لتحويل أموالهم من الجنيه إلى الذهب، وخاصة مع شح الدولار وصعوبة الحصول عليه”.

https://twitter.com/AswanGomaa/status/1599892135389569029

وتعليقا على الموضوع، أبدى الإعلامي المصري عمرو أديب استغرابه من اهتمام المصريين الشديد بمتابعة أسعار الذهب.

وتساءل: “هل كنتم تشترون الذهب كل يوم؟! الحديث عن الذهب أصبح أكثر من الأرز والدجاج والبيض. لماذا طل هذه الضجة حول سعر الذهب؟”.

كلام الإعلامي المصري أشعل جبهة أخرى من الردود، إذ اعتبر كثيرون أن كلامه “بعيد عن الواقعية وغير منطقي”، وأشاروا إلى أنه “لا يمكن أبدا تجاهل موضوع الذهب لأنه مؤشر واضح على ضعف الاقتصاد ويتأثر به كل المواطنين”.

https://twitter.com/elqarazay/status/1599982268449447938

سخرية من الواقع

من جهة أخرى، اختار كثير من المغردين التعامل مع موضوع أخبار الجنيه وارتفاع سعر الذهب بالسخرية والطرافة.

https://twitter.com/Nen0o5/status/1599885512512180224

وتعليقا على اقتراب سعر الذهب من 2000 جنيه مصري للجرام، غرد البعض بسخرية، وأشاروا إلى أن أجورهم الشهرية أصبحت تساوي “جرامان من الذهب”.

https://twitter.com/Rabih_afendi/status/1600052845436207104

https://twitter.com/bakry6895/status/1600217897787219968

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

Comments are closed.