Cedar News
Lebanon News

ميقاتي ترأس اجتماعا تربويا استعدادا للعام الدراسي الجديد والاتحاد العمالي اكد رفضه الدولار الجمركي

رأس رئيس الحكومة نجيب ميقاتي إجتماعا تربويا، اليوم في السرايا الحكومي، لبحث الاستعدادات للعام الدراسي الجديد.

الحلبي

بعد الاجتماع، قال وزير التربية والتعليم العالي في حكومة تصريف الاعمال القاضي عباس الحلبي: “شكرنا دولة الرئيس على الإجتماع الذي خصصه اليوم لبحث موضوع التربية. وقد حضر هذا الإجتماع رؤساء روابط الأساتذة والمعلمين في  التعليم الثانوي، والأساسي والمهني والمدير العام للتربية. وقد استمع دولة الرئيس الى الوجع الذي يعاني منه الأستاذ في معيشته وفي قضايا النقل والاستشفاء وسواها من المطالب، والتي للأسف، إن تم اقرارها في تاريخ سابق، الا أنه لتاريخه لم تصرف. لقد أبدى دولة الرئيس حرصا كبيرا على المعلمين والمدرسة الرسمية وشكرهم على كل الجهود التي قاموا بها في السنة الدراسية الماضية،  لتأمين سنة دراسية،  الى حد بعيد طبيعية وبالتعليم الحضوري وبأجراء الامتحانات الرسمية وتصحيحها واعلان نتائجها، وكذلك المدرسة الصيفية”.

 أضاف: “واستمع الرئيس ميقاتي الى الاستعدادات الجارية من وزير التربية بخصوص العام الدراسي الجديد. وقد أجرى دولته اتصالا بالمدير العام لوزارة المالية لملاحقة بعض القضايا لتعجيل صرف المتأخرات في التعليم العام والتعليم المهني، كما تسلم مذكرة مطالب أعدتها الروابط، وسيدرسها مع وزير التربية والجهات المانحة، كما تقرر أن يعقد اجتماع اخر في وقت قريب”.

وعن قدرة الوزارة على تسيير المرفق التربوي بفعل الأزمة الاقتصادية، قال الوزير الحلبي: “هذا خبرنا اليومي الذي نفكر به، ولكننا وفقنا السنة الماضية مع الجهات المانحة بتأمين منحة ٩٠ دولار شهريا، ومسعانا قائم حاليا لاستمرار هذه المنحة وزيادتها في ضوء المتغيرات التي حصلت في الوضع المعيشي”.

وعن فرض بعض إدارات المدارس الخاصة اقساطا بالدولار النقدي على الاهالي، أجاب: “قلت في أكثر من مناسبة، وأكرر بأن المدرسة التي تطلب قسطا بالدولار الأميركي تكون في حالة مخالفة للقانون رقم 515 الذي نص على العملة اللبنانية. وهناك اجتماع سيعقد غدا في مكتب وزير التربية عند الساعة الحادية عشرة والنصف قبل الظهر في حضور نقابة المعلمين وممثلين عن لجان الأهل وأيضا إتحاد المؤسسات التربوية الخاصة وبحضورنا لبلورة كل هذه الاقتراحات والخروج بموقف موحد في كل ما يتصل بالإجراءات التي يمكن ان تتخذ بحق المدارس المخالفة”.

الاتحاد العمالي 
وإجتمع رئيس الحكومة مع وفد من الإتحاد العمالي العام برئاسة رئيس الاتحاد بشاره الأسمر الذي قال: “طرحنا مواضيع عدة، بدءا من موضوع الدولار الجمركي المرفوض بشكل تام من قبل الاتحاد العمالي العام، لما له من تداعيات على الفقراء والعمال وذوي الدخل المحدود، بخاصة وان مجلس شورى الدولة افتى بعدم جواز الدولار الجمركي لانه يدخل ضمن التشريع المالي. لذلك نحن نعّول اليوم على مجلس النواب ورئيسه لإنتاج مشروع دولار جمركي متكامل مع خطة النهوض الاقتصادي والتعافي الموجودة اليوم في مجلس النواب”.

 أضاف: “شكرنا دولة الرئيس ميقاتي على صدور التعميم التوضيحي لمرسوم زيادة بدل النقل والمنح التشجيعية وزيادة الراتب في مقابل الراتب، والذي أتى توضيحيا للمصالح المستقلة والمؤسسات العامة والبلديات والمستشفيات الحكومية وكل المجالس بما فيها تلفزيون لبنان ونتمنى تطبيقه. كما طرحنا على الرئيس ميقاتي موضوع كهرباء قاديشا باعتبار ان الموظفين ليس في مقدورهم الحصول على رواتبهم في هذه المرحلة، كما كل شخص يصل الى التقاعد لا يستطيع الحصول على تعويضه، وهناك أعداد كبيرة تصل الى العشرات لعدم وجود ملاءة مالية في مؤسسة كهرباء قاديشا، فالحل موجود وتم الحديث عنه في السابق وهو دمج المؤسسة بمؤسسة كهرباء لبنان اي المؤسسة الام، علما ان الملاءة المالية موجودة في مؤسسة كهرباء لبنان، وهناك مستحقات لقاديشا وللدوائر الرسمية من مؤسسات المياه ايضا يفترض دفعها لقاديشا كي يتمكنوا من دفع الرواتب، عدا ان هناك موظفين من المؤسسة لا يجري الدفع لهم، وهذا امر غير مقبول”.

وتابع: “كما تطرقنا الى موضوع المياومين في الادارات الرسمية والبلديات والمؤسسات الرسمية وعمال غب الطلب والفاتورة و”عمّال المتعهد” وما يجري اليوم مع المياومين ايضا في مؤسسة كهرباء لبنان والذين لا يزالون يقبضون رواتبهم التي تبلغ ما بين مليون ومئتي ومليون وخمسمئة الف عن طريقة الدفع بالشيكات، وهم لا يستطيعون تحصيلها من المصرف. كذلك فان عمال مصالح مياه لبنان وجبل لبنان لا يزالون يتقاضون رواتبهم على اساس عقود سابقة ودولار ال 1500 ليرة ، وقد تمنينا على دولة الرئيس ميقاتي رعاية اجتماع مع الوزراء المعنيين ، اي الداخلية والصناعة والطاقة والتربية لاعادة صياغة كل الاتفاقات والعقود”.

العلاقات الدولية مع جنوب افريقيا

واستقبل الرئيس ميقاتي نائبة وزيرة العلاقات الدولية والتعاون في جمهورية جنوب افريقيا  كانديث ماشيغو دلاميني على رأس وفد ضم السفير المفوض فوق العادة باري فيليب جيلدر ،ورئيس دائرة الشرق الأوسط في الوزارة السفير راموك غوبا، والقنصل الفخري وجيه البزري، وسفير لبنان لدى جمهورية جنوب افريقيا قبلان فرنجية. وحضر اللقاء المستشار الديبلوماسي للرئيس ميقاتي السفير بطرس عساكر والمستشار زياد ميقاتي.

بعد  اللقاء، قال السفير جيلدر: “التقينا دولة الرئيس ميقاتي للبحث في العلاقات الثنائية التي تجمع بين جنوب أفريقيا ولبنان، والتوقيع على مذكرة تفاهم تتعلق  بالتعاون الديبلوماسي ومواضيع اخرى. ونحن ممتنون لدولة الرئيس لدعمه جهود تنمية العلاقات الديبلوماسي والسياسية والإقتصادية بين البلدين، ولقد رحب الرئيس ميقاتي بهذه الزيارة التي تهدف الى تطوير العلاقات السياسية والاقتصادية، كما أثنى على موقف جنوب أفريقيا لدعمها القضية الفلسطينية، ولدعمها للبنان في الأمم المتحدة، وكانت زيارة ناجحة جدا”.

جمعية أنيرا
واستقبل الرئيس ميقاتي، في حضور  الامين العام  للهيئة العليا للاغاثة اللواء محمد خير، وفدا من جمعية” انيرا” Anera ضم عضو مجلس الإدارة الدكتور الفرد الخوري،  مديرة مكتب  لبنان  سمر اليسير، نائبة مديرة مكتب لبنان ديما الزيات، ومديرة برنامج الهبات العينية في لبنان لينا الأتات.
وقالت اليسير بعد اللقاء: “هدف الزيارة هو دعوة من دولة الرئيس لشكر “أنيرا” على مساعداتها ووقوفها الى جانب لبنان في هذه الفترة الصعبة، ومن اهم برامج الجمعية التي نتعاون فيها مع الدولة اللبنانية والهيئة العليا للاغاثة هي المساعدات الطبية، فمنذ انفجار مرفأ بيروت اتخذنا قرارا بزيادة مساعداتنا للبنان التي بلغت نحو 90 مليون دولار  أميركي من أدوية ومعدات طبية. كما اتفقنا مع دولة الرئيس على عدد من المشاريع المستقبلية”.

ابو فاعور وصافي

وإستقبل الرئيس ميقاتي النائب وائل ابو فاعور ثم  نقيب الأطباء في الشمال الدكتور محمد صافي.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.
مواضيع تهمك

Comments are closed.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More