Cedar News
Lebanon News

السعودية: ضبط 46 مليون حبة أمفيتامين مخدرة مخبأة في شحنة دقيق

المديرية العامة لمكافحة المخدرات
المديرية العامة لمكافحة المخدرات لم تذكر اسم الأمفيتامين، لكن السعودية هي أكبر سوق للأقراص التي تحمل شعار الكبتاغون

قالت السلطات السعودية إنها ضبطت 46 مليون حبة أمفيتامين هُرّبت إلى البلاد في شحنة من الدقيق، وهو رقم قياسي بالنسبة للمملكة.

وتعقّبت قوات الأمن الشحنة عند وصولها إلى ميناء الرياض البري للحاويات وخلال نقلها إلى مستودع للتخزين، بحسب المديرية العامة لمكافحة المخدرات.

وألقت القبض على ثمانية أشخاص، ستة سوريين وباكستانيين، في مداهمة للمستودع.

ولم تسم المديرية العامة لمكافحة المخدرات الأمفيتامين، لكن المملكة العربية السعودية هي أكبر سوق للأقراص التي تحمل شعار الكبتاغون.

ويقال إن الكبتاغون الذي عادة ما يكون مزيجاً من الأمفيتامين والكافيين والحشوات المختلفة، هو أحد أكثر الأدوية شعبية بين الشباب الأثرياء في الخليج.

ونقل مقال نشرته مجلة “فورين بوليسي” عام 2021 عن باحثين قولهم إن “الملل والقيود الاجتماعية”، فضلا عن سهولة توفيره، كانت أهم أسباب انتشاره في المملكة العربية السعودية.

وأضاف التقرير أن هذا المخدر استُهلِك في الحرب الأهلية في سوريا من قبل المقاتلين الذين يقولون إنها تخفف من الخوف في ساحة المعركة.

وتنمو التجارة العالمية للكبتاغون بسرعة، إذ بلغت قيمتها ما يقدر بنحو 5.7 مليار دولار في العام الماضي، وفقا لتقرير صدر مؤخرا عن معهد نيو لاينز.

وقال متحدث باسم المديرية العامة لمكافحة المخدرات، إن شحنة مؤلفة من 46,916,480 قرص أمفيتامين ضُبطت في الرياض، هي”أكبر عملية من نوعها لتهريب هذه الكمية من المخدرات إلى المملكة العربية السعودية في عملية واحدة”.

وأكد أن أفراد الأمن مصممون على مكافحة وإحباط أنشطة الشبكات الإجرامية التي تستهدف البلاد ومواطنيها، وأن جميع المتورطين يواجهون عقوبات رادعة.

ويمكن أن يُحكم على الأشخاص المدانين بتهريب المخدرات بالإعدام بموجب قوانين المخدرات في السعودية، على الرغم من إيقاف عقوبة الإعدام في الجرائم غير العنيفة المتعلّقة بالمخدرات منذ عام 2021.

ولم تذكر المديرية العامة لمكافحة المخدرات من أين جاءت الحبوب المضبوطة، ولكن يعتقد أن معظم الكبتاغون المصادرة في الخليج مصدرها سوريا ولبنان.

واتُهِمت الحكومة السورية والجماعات المسلحة المتحالفة معها، مثل حزب الله اللبناني، بالإشراف على إنتاج وتوزيع الكبتاغون، على الرغم من أنهم نفوا أي تورط لهم في تجارة المخدرات.

وقال السفير السعودي في بيروت يوم الثلاثاء إن المملكة ضبطت أكثر من 700 مليون حبة مخدرة دخلت أراضيها عبر لبنان خلال السنوات الثماني الماضية.

وفي العام الماضي، علّقت الحكومة السعودية جميع واردات الفواكه والخضروات من لبنان بعدما جرى إخفاء خمسة ملايين قرص كبتاغون داخل حوالي ألفي حبة رمان شُحنت من بيروت.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.
مواضيع تهمك

Comments are closed.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More