Cedar News
Lebanon News

إطلاق نار على حانة في جنوب أفريقيا يسقط 15 قتيلا

مكان الهجوم في بلدة سويتو

AFP
وقع الهجوم في بلدة سويتو

قالت الشرطة إن 15 شخصا على الأقل قتلوا، في هجوم استهدف حانة ببلدة سويتو في جنوب إفريقيا.

وأضافت أن مسلحين دخلوا حانة في حي “أورلاندو” في الساعات الأولى من صباح الأحد، وبدأوا في إطلاق النار عشوائيا على مجموعة من الشباب، ثم فروا من مكان الحادث في حافلة صغيرة.

وقالت الشرطة إنه لم يتم بعد تحديد دوافع الهجوم.

وذكرت مراسلة بي بي سي “نومسا ماسيكو” أن العديد من الأشخاص في حال حرجة في المستشفى.

ويعتقد أن الضحايا تتراوح أعمارهم بين 19 و 35 عاما.

وقال أحد السكان المحليين “نتومبيكاييس ميجي”: “كانت الجثث فوق بعضها البعض والدماء في كل مكان. كنا نبحث عن أحبائنا، وكان علينا القفز فوق الجثث بحثًا عن إخواننا”.

وقال رئيس الشرطة في إقليم غاوتنغ، إلياس مويلا، لبي بي سي إن إطلاق النار كان على ما يبدو “هجومًا بدم بارد على رواد الحانات الأبرياء”.

وذكر بيان صحفي صادر عن مكتبه أن المهاجمين كانوا مسلحين ببنادق ومسدسات عيار 9 ملم، عندما دخلوا الحانة.

وأضاف أن الشرطة تبحث عن المشتبه بهم الذين لا تزال هوياتهم مجهولة.

أبدى “ثابان مولوي”، وهو زعيم مجتمعي في سويتو غضبه، من مقدار الوقت الذي استغرقته الشرطة للوصول إلى مكان الحادث.

وقال: “إنه أمر فظيع، أقول لك. الناس لا يعرفون ماذا يفعلون. لو كنت هناك لأمكنك أن ترى النساء والأطفال يصرخون”.

وقال مولوي إن الهجوم وقع في الساعة 23:00 بالتوقيت المحلي (21:00 بتوقيت غرينتش) يوم السبت، لكن الشرطة لم تصل حتى الساعة 04:00 (بالتوقيت المحلي) من يوم الأحد.

وقال “لقد استغرق الأمر خمس ساعات ليأتوا في الحقيقة”.

وقالت الشرطة يوم الأحد إن أربعة أشخاص آخرين قتلوا، في حادث إطلاق نار منفصل في حانة بإقليم “كوازولو ناتال” جنوب شرقي البلاد.

وأعرب رئيس جنوب إفريقيا “سيريل رامافوزا” عن تعازيه لأقارب ضحايا عمليتي إطلاق النار.

وأضاف “كدولة، لا يمكننا أن نسمح لمجرمي العنف بإرهابنا بهذه الطريقة، بغض النظر عن مكان وقوع مثل هذه الحوادث”.

إطلاق النار ليس نادرًا في جنوب إفريقيا. وغالبًا ما يرتبط بالعصابات أو الكحول.

لكن هذه حصيلة عالية بشكل استثنائي للقتلى، وتأتي بعد وقت قصير من وفاة 21 مراهقًا يُعتقد أنهم تعرضوا إما للغاز أو التسمم، وذلك في حانة أخرى في مدينة “إيست لندن” جنوب شرقي البلاد.

بلد يبحث عن إجابات

بقلم إد هابرشون

بي بي سي نيوز – سويتو

تجمعت الحشود حول حانة “مدلالوز” تحت سماء شتوية صافية في سويتو – بعضهم هنا للحزن والحداد، والبعض الآخر لمجرد التحديق.

تم إرجاعهم للخلف بشريط أصفر للشرطة، حيث بدأ الطب الشرعي في العمل القاسي المتمثل في استخراج الأدلة من داخل الحانة. تنفجر مجموعات من النساء، ويرقصن في الشارع المليء بالقمامة المتناثرة.

جنوب إفريقيا بلد عنيف للغاية في أفضل الأوقات، لكن هذا الحادث بالذات، إلى جانب إطلاق نار آخر في بيترماريتسبورغ، هز الكثيرين هنا.

تحدثنا إلى رجل كان داخل الحانة عندما وقع إطلاق النار. وصف كيف اقتحم مجموعة من الرجال وفتحوا النار، وكيف أنهم لم يأخذوا أي شيء من أي شخص – حافظات نقود أو هواتف ولا أي شيء – وتركوه والآخرين في حيرة من أمرهم.

في منتصف المقابلة، تدخل ضابط شرطة وقال إننا لا نستطيع التحدث مع الشاهد. وقال إن المسلحين ربما يكونون من بين الحشد وقد يستهدفون هذا الرجل بعد ذلك.

أخبرتنا امرأة أخرى تعيش بالقرب من مكان الحادث أنها سمعت إطلاق النار وركضت إلى الحانة، لتجد الآثار المروعة للهجوم. قالت إن الناس في المجتمع خائفون، وليس لديها فكرة عمن قد يكون وراء ذلك.

هذه المرأة وسويتو والبلد جميعهم يسعون بيأس للحصول على إجابات.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.
مواضيع تهمك

Comments are closed.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More