Cedar News
Lebanon News

روسيا وأوكرانيا: طائرة مالك نادي تشيلسي بين 100 طائرة ممنوعة من الطيران

تشمل العقوبات 100 طائرة متعاونة مع شركة الطيران الروسية إيروفلوت

Getty Images
تشمل العقوبات 100 طائرة متعاونة مع شركة الطيران الروسية إيروفلوت

تخضع نحو 100 طائرة مرتبطة بشركة الطيران الروسية إيروفلوت، لعقوبات أمريكية تمنعها من الطيران، وبين هذه الطائرات الطائرة الخاصة بالملياردير الروسي، رومان أبراموفيتش، مالك نادي تشيلسي.

وقالت وزارة التجارة الأمريكية، إن الطائرات تندرج تحت بنود العقوبات، المفروضة على روسيا، بسبب غزو أوكرانيا.

وتعني العقوبات أن أي شركة أو جهة تقدم خدمات الصيانة، أو أي خدمات أخرى لهذه الطائرات، قد تتعرض لغرامات ضخمة.

وتضم القائمة عدة طائرات تشغلها شركة الطيران التجارية الروسية، إيروفلوت.

وغالبية هذه الطائرات من طراز بوينغ، إلا أن إحداها طائرة خاصة، تابعة لشركة “غالف ستريم”، ويمتلكها أبراموفيتش.

وأدرج أبراموفيتش على قائمة 7 شخصيات ثرية، شملتها العقوبات التي تبنتها دول غربية، منها بريطانيا، بسبب علاقتهم بالرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بعد غزو أوكرانيا.

ويعد أبراموفيتش البالغ من العمر 55 عاما، من بين الشخصيات التي تحظى بعلاقات وثيقة ببوتين، لكنه ينفي ذلك بشكل مستمر.

وقالت وزارة التجارة الأمريكية، في بيان، إن تزويد هذه الطائرات بالوقود، أو تقديم أي خدمات أخرى لها، بما فيها الصيانة، أو قطع الغيار، يشكل انتهاكا للعقوبات.

وقالت وزيرة التجارة الأمريكية، جينا رايموندو، إن هذه العقوبات، تأتي كرد على “الغزو الروسي الوحشي لأوكرانيا”.

وأضافت “لقد نشرنا قائمة بأسماء الطائرات، ليعرف العالم أجمع، أننا لن نسمح للشركات الروسية، والبيلاروسية، والأوليغارشية، بالسفر بحرية، وهم يخرقون العقوبات”.

وأكدت الوزراة أن من ينتهكون العقبوات قد يتعرضون “للسجن لفترات طويلة، أو غرامات، أو خسارة مميزات ضمن قانون التصدير، أو عقوبات أخرى”.

وتتضمن العقوبات، أي طائرة تضم مكوناتها أكثر من 25 بالمئة من المكونات الأمريكية، وتم إعادة تصديرها لروسيا، بعد دخول العقوبات حيز التنفيذ في الرابع والعشرين من الشهر الماضي.

وأكد البيان أنه “بمنع هذه الطائرات، من تلقي أي خدمات، حتى من جهات خارجية، أو تسيير رحلات دولية من روسيا، فإن هذه الطائرات فعليا ستكون غير قابلة للطيران”.

وأشار دون غرايفز، نائب وزيرة التجارة الأمريكية إلى أن الإدارة الأمريكية، كانت ترغب في أن تؤكد هذه العقوبات حجم العزلة التي تواجهها روسيا بالنسبة للاقتصاد العالمي.

وفرضت الولايات المتحدة، وكندا، والحلفاء الأوروبيون، عقوبات على شركات الطيران الروسية، التي لم تعد قادرة على التحليق فوق الأجواء الاوروبية، ما يجبرها على إيقاف غالبية رحلاتها الدولية.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.
مواضيع تهمك

Comments are closed.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More