Cedar News
Lebanon News

مواقع صينية متهمة بفرض رقابة على محتوى المثلية الجنسية في مسلسل “فريندز”

فريق مسلسل فريندز

Getty Images
انتهو مسلسل فريندز عام 2004 بعد 10 مواسم.

قامت منصات بث صينية عدة بممارسة رقابة على المحتوى المتعلق بالمثلية الجنسية في مسلسل “فريندز” الأمريكي.

وقد بدأ بث المسلسل في الصين هذا الأسبوع على أكثر من منصة، لكن بعض جمهوره الصيني اشتكى من حذف بعض المشاهد، بينها المشاهد التي تشير إلى شخصية أنثوية مثلية وأخرى تتضمن قبلة لشخصين من نفس الجنس.

ولم يتضح سبب حذف المشاهد، ولم تعلق أي من المنصات التي قامت بالحذف على الاتهامات.

وتجري أحداث المسلسل الذي عرض بين عامي 1994 و 2004 في مدينة نيويورك ويتحدث عن محموعة أصدقاء ويشارك في تمثيله جنيفر أنستون وكورتني كوكس وليزا كودرو ومات لوبلانك وماثيو بيري وديفيد شويمر.

وللمسلسل عدد كبير جدا من المتابعين في الصين ، ويعود له الفضل في تعليم الكثير من الصينيين اللغة الإنجليزية وتعريفهم على الثقافة الأمريكية.

وكانت مؤسسة “سوهو” قد حصلت على حقوق بث المسلسل بين عامي 2012 و 2018 ولم تمارس رقابة على المحتوى، لكن المعجبين الصينيين عبروا عن خيبة أملهم على وسائل التواصل الاجتماعي بسبب الحذف في الحلقات التي بثت مؤخرا.

وقد حذف حوار يتعلق بترك أحد الأبطال زوجته لأنه اكتشف أنها مثلية.

واستعملت ترجمات غير دقيقة من أجل تمويه المحتوى الجنسي، حسب صحيفة ساوث تشاينا مورنينغ بوست . ومن الأمثلة ترجمة ” الذروة الجنسية المتعددة” إلى “النميمة النسائية بلا حدود “.

وكتب أحد المشاهدين على موقع تواصل اجتماعي ، حسب ما ذكرت سي إن إن “لا تتجاهل الترجمة الرغبة والمتعة الجنسية للنساء فحسب، بل تعزز النمطية النسائية”.

وكتب آخر ” إذا لم يكن بإمكانكم عرض المحتوى بلا نقصان في الظروف الحالية فلا تعرضوا المسلسل من أساسه”.

ودعا العديد من المستخدمين إلى مقاطعة المسلسل.

وأصبح هاشتاغ #FrindsCensored أي “فريندز تحت الرقابة” واسع الانتشار في الأيام الأخيرة، لكن البحث عن الوسم خلال الأيام الأخيرة لم يعط الكثير من النتائج، مما يعني أن النقاش العام حول الموضوع قد يكون أخضع للرقابة.

وكانت الصين قد أغلقت عشرات المواقع وحسابات وسائل التواصل الاجتماعي في السنوات الأخيرة ، بدعوى احتوائها مواد أباحية أو نابية، أو بسبب اعتبارها مناهضة للصين أو غير شرعية.

وقد حذفت من مسلسل فريندز مشاهد تظهر ليدي غاغا وجستن بيبر و كي-بوب من الحلقة الخاصة لشخصيات فيرندز التي عرضت العام الماضي.

ولم يتضح سبب حذف الموسيقيين من المحتوى، لكنهم كانوا قد اتهموا بالإساءة للصين. وقد منعت ليدي غاغا من جولة في الصين بعد اجتماعها مع الدالاي لاما عام 2016.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.
مواضيع تهمك

Comments are closed.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More