واصف الحركة: أقول “للغلام المطاوع” أنه “أصغر من أرد عليه”

واصف الحركة لـ”الجديد”: أقول “للغلام المطاوع” حسن عليق وهو من أعطى الأذن بالبدء بالقتل المعنوي بعد أن أخذ تغريدة مجتزة ولم يلتفت لتوضيح “الجديد” أنه “أصغر من أرد عليه”، هناك سيدة كانت تعمل معنا “وعالفوتة والطلعة يقولولا يا عميلة” وتم تكسير خيمنا أكثر من مرة وتم التهجم علينا لكن هذه منطقتي ولن أخرج منها.
من خسّر المعارضة في بعبدا هو من أقنع الناس أن نعيم عون تغييري ومعارض وأقنعهم بأن لائحتهم ستحصل على حاصل وسامي الجميل بدعمه للائحة أخرى “وبين مين شق المعارضة”.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

Comments are closed.