وقفة تضامنية مع ضحايا مركب الموت في ساحة ايليا في صيدا

أفادت “الوكالة الوطنية للاعلام” بأن مواطنين غاضبين عمدوا الى قطع الطريق جزئيا عند ساحة ايليا في صيدا بعدما نفذوا وقفة وسط الطريق تضامنا مع طرابلس وضحايا حادثة مركب الموت التي قضى فيها مواطنون بينهم أطفال، وذلك وسط انتشار لعناصر الجيش في المكان.

واطلق المحتجون هتافات تضامنا مع طرابلس واهلها. واعتبروا أن جريمة مركب الموت تتحمل مسؤوليتها اليوم الطبقة السياسية الفاسدة التي تمعن بتجويع الشعب اللبناني يوما بعد يوم وان هؤلاء الذين هربوا مع اطفالهم بعدما ضاقت بهم سبل العيش نتيجة الوضع الاقتصادي الذي يحاصر المواطن اللبناني، “فضلوا الهرب على البقاء في الذل على حد وصفهم “.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

Comments are closed.