Cedar News
Lebanon News

نادي القضاة: منطق أهل السياسة هو أن يبقى القضاء عاجزا عن محاسبة الفساد

أصدر نادي قضاة لبنان بيانٌ جاء فيه, “أن تجتمع الحكومة بصورة عاجلة لتتباحث بما طاب لها أن تسميه “خللا” في عمل السلطة القضائية لهو سقطة تاريخية غير مسبوقة تشكل خرقا فاضحا لمبدأ الفصل بين السلطات ونيلا من هيبة وكرامة القضاء”.

وأضاف, “لكننا وللأسف لم نعد نستغرب هكذا سلوك، لأنه وبكل بساطة متى عرف السبب بطل العجب”.

وتابع, “السبب هو أنه في منطق أهل السياسة يجب أن يبقى القضاء صاغرا وعاجزا عن محاسبة الفساد القابض على مفاصل الدولة كافة كالاخطبوط، واسير خطوطهم الحمراء، فخرجوا عن طورهم واعتبروا في منطقهم العقيم هذا أن اضطلاع القضاء بدوره الطبيعي تجاه المواطنين فيه شيء من الشطط”.

ولفت البيان إلى أنه, “يقتضي معالجته عبر “استدعاء” كل من رئيس مجلس القضاء الاعلى ومدعي عام التمييز ورئيس هيئة التفتيش القضائي لحضور جلسة مجلس الوزراء والضغط عليهم لثني القضاة عن اداء واجبهم، ومن ثم التهديد بالويل والثبور وعظائم الامور في حال لم يحصل ذلك. والأهم أنه لم يحصل، ولعل الوقت وحده كفيل بانصاف من قوض الطرح اذا ما كشف المعنيون عن تفاصيل ما حصل”.

وأكّد نادي قضاة لبنان في هذا السياق, “على وجوب صد كل محاولة افتئات على استقلالية السلطة القضائية والتي ثبت بالدليل القاطع انها لا يمكن ان تتحقق ما لم تتحرر التعيينات القضائية من قبضة السلطة التنفيذية”.

وختم نادي قضاة لبنان بيانهم بالقول: “فلا خلاص للبنان الا بقضاء حر ومستقل!”.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.
مواضيع تهمك

Comments are closed.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More