Cedar News
Lebanon News

الراعي ترأس قداسا في بازيليك سيدة لبنان حريصا ودشن كنيسة بيت مريم وطريق الركوع المؤدي اليها

ترأس البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي قداس بداية الشهر المريمي في بازيليك سيدة لبنان في حريصا عاونه فيه المطرانان حنا علوان وبولس روحانا، الرئيس العام لجمعية المرسلين اللبنانيين الموارنة الاب مارون مبارك ورئيس مزار سيدة لبنان الاب فادي تابت.

وشارك في القداس سكرتير السفارة البابوية ممثلا السفير البابوي، المطرانان ميشال عون وبولس مطر، وآلاف المؤمنين الآتين الى سيدة لبنان في هذه المناسبة.

في بداية القداس، رحب الاب تابت بالبطريرك الراعي والحضور، شاكرا “المتبرعين الذين قدموا من مالهم وتعبهم لبناء كنيسة بيت مريم الكنيسة المعلقة بين الارض والسماء، والتي تربط الخليقة بالخالق، المطلة على البحر والجبل، وهي تمثل رمزا للعين الساهرة على شعب يتخبط في امواج الشر المحيطة به، وجبلا يرمز الى صخر لبنان العتي، داعيا ” ابناء لبنان الى الصمود في مجابهة الأخطار والصعوبات.”

بعد الانجيل شكر البطريرك الراعي جمعية المرسلين اللبنانيين ممثلة بالرئيس العام الاب مبارك ورئيس المزار الاب تابت وجمهور آباء المزار على “المجهود الكبير الذي يقومون به”.

وتحدث عن “مكانة مريم واهميتها في قلوب اللبنانيين”، وعايدهم بعيد “الام الساهرة”، مقدما الصلاة الى سيدة لبنان طالبا منها “حماية شعب يرزح تحت ثقل الصليب”.

ودعا السياسيين الى “تأليف حكومة والبعد من الانانية والمصالح الشخصية” مشددا على ” دور الحياد الناشط في خلاص لبنان”.

بعد القداس، توجه الحاضرون بتطواف حاملين تمثال سيدة لبنان من البازيليك الى ساحة المزار حيث دشن البطريرك كنيسة بيت مريم وطريق الركوع المؤدي اليها على غرار طريق الركوع في البرتغال وايطاليا واليونان.

ويذكر ان مزار سيدة لبنان يستقبل المؤمنين طيلة شهر أيار مع قداديس وساعات تأمل
وصمد للقربان المقدس، اضافة الى حضور الكهنة الدائم بين الشعب لتبريك الاطفال وسماع الاعترافات ضمن اجواء روحية.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.
مواضيع تهمك

Comments are closed.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More