برلمانيون عرب تفقدوا مستشفى الكرنتينا واطلعوا على الاضرار اللاحقة به جراء انفجار المرفأ

تفقد صباح اليوم، أعضاء من منتدى البرلمانيين العرب للسكان والتنمية والرابطة البرلمانية الأسيوية للسكان والتنمية، على هامش مشاركتهم في الإجتماع العربي الأسيوي للسكان والتنمية المنعقد في لبنان لمناقشة تأثير جائحة كورونا على قضايا السكان والتنمية في المنطقة العربية، مستشفى الكرنتينا الحكومي واطلعوا على الأضرار التي لحقت بالمبنيين القديم والجديد جراء إنفجار المرفأ، والتقوا رئيس مجلس إدارة المستشفى الدكتور ميشال مطر ومديرته الدكتورة كارين صقر.

بعد كلمة تعريف لرئيسة جمعية “لقاء من أجل مجتمع حضاري” الدكتورة سمر حداد، عرض مطر المراحل التي قطعتها أعمال ترميم المبنيين، وقال: “بحسب تقرير منظمة الصحة العالمية، أوقع انفجار بيروت أضرارا بالمبنى الجديد لمستشفى الكرنتينا بنسبة 30 بالمئة و80 بالمئة بالمبنى القديم، الذي سنقوم بهدمه وإعادة إعماره بمساعدة دولة قطر الشقيقة. مع العلم أن الوكالة الفرنسية للتنمية وبمشاركة اليونيسف تساهم في إعادة تأهيل المبنى الجديد”.

أضاف: “إن قسم الأطفال في المستشفى الذي يشرف عليه الدكتور روبير صاصي، يشهد له بتجهيزاته المتطورة والذي نعيد ترميمه بمساعدة سويسرية، ليستقبل 35 طفلا في العناية الفائقة التي سنعيد بناءها بأحدث الطرق. ولا بد لي في هذه المناسبة، من توجيه كل من ساعدنا ويساعدنا الى إعادة ترميم المستشفي بمبنييه القديم والجديدة، خصوصا المنظمات الدولية غير الحكومية”.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

Comments are closed.