Cedar News
أخبار لبنان والعالم

تبادل حرق صور

امتداداً للأخذ والرد، في ما خص تصريحات قائد الوحدة الجوية في الحرس الثوري حاجي زادة، فقد بقيت مدار أخذ ‏ورد فغرّد عضو تكتل الجمهورية القوية النائب وهبي قاطيشا عبر “تويتر”،متوجها إلى عون: “فخامة الرئيس: مع ‏كامل الإحترام، رئيس الجمهورية لا يغرد في الأمور السيادية، رئيس الجمهورية يتخذ قرارات وإجراءات. مع كامل ‏الإحترام”. وردا على قاطيشا، غرد عضو تكتل لبنان القوي النائب زياد أسود عبر تويتر أيضا، فخاطب قاطيشا ‏بالعامية: “ربما لو ما غردتو بالطائف ومع السوري والسعودي سنة 1990 كان الرئيس بعد عندو صلاحيات ياخد ‏قرارات… يا وهبه عزيزي مواقفكم بس للتمريك وبلا ذاكرة سياسية ومتكلين على وجع الناس حتى تمحو ‏الخطايا،…انتو اكثر من عجيبة‎”.‎

مواضيع متعلقة

وعلى الأرض، سادت أجواء من القلق، على الاستقرار الأمني، بعد تبادل حرق صور بين ناشطين في نهر الكلب لقائد ‏الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، الذي قتل بغارة أميركية على موكبه برفقة نائب الحشد الشعبي أبو مهدي ‏المهندس مساء أمس، ومسارعة ناشطين على الخط الفاصل مع الشياح و لحرق صور لمؤسس الكتائب ‏الشيخ بيار الجميل، والنائب السابق نجل الرئيس أمين الجميل بيار الجميل‎..‎

وعلى الأثر، قام الجيش اللبناني بنشر وحدات على مداخل عين الرمانة لمنع أي احتكاك مباشر بين أنصار الجميل ‏والجهات المؤيدة لإيران‎..‎

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.
مواضيع تهمك

Comments are closed.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More