Home » ورد الآن » متحدون تابع ملف الفساد ويستكمل تحركه ضد وزارة مكافحة الفساد في الحكومة السابقة 
أفاد بيان لـ “متحدون” أن “الفريق القانوني في تحالف متحدون (محامون متحدون ضد الفساد) تقدم اليوم باستئناف أمام الهيئة الاتهامية في بيروت سجل تحت الرقم 444/2019 ضد قرار قاضي التحقيق الأول في بيروت، الرئيس غسان عويدات، الذي كان أصدر قرارا تحت الرقم 5/2019 بتاريخ 27-5-2019، قضى بعدم صلاحية دائرته النظر في الشكوى المرفوعة ضد وزير مكافحة الفساد السابق، نقولا تويني، بجرم إهدار الأموال العامة وتبديدها”.

وأضاف البيان: “أن المجلس الأعلى لمحاكمة الرؤساء والوزراء، كباقي المجالس الخاضعة للمحاصصة والتجاذبات السياسية، لم يتعد كونه حبرا على ورق وذرا للرماد في العيون، ما يطرح موضوع الحصانة التي تعيق أي محاسبة فاعلة من القضاء، ما أثاره (متحدون) بإصرار سابقا وما القضية الراهنة إلا مصداقا لذلك”. 

وكرر البيان أن “الوزارة المشار اليها كانت شبه وهمية، لا بل هي جزء من الفساد الحاصل، حيث أن المدعى عليه، الوزير تويني، لم يقم حتى نهاية ولايته بأي إجراء فعلي لمكافحة الفساد ومحاسبة المرتكبين وإحالتهم أمام المراجع القضائية المختصة وإعادة الأموال المسلوبة، إذ لم يكتف الوزير السابق بذلك بل صرح علنا بأنه لم يحقق إنجازا واحدا في ملفات الفساد المستشري في لبنان… وبعد تشكيل الحكومة، ألغيت وزارة شؤون مكافحة الفساد من دون أي تبرير ما يؤكد ادعاء محامي متحدون بكونها وزارة شكلية خاضعة لمحسوبيات حزبية ومحاصصات بين كبار الفاسدين”.

وأكد: “أن تحالف متحدون، من خلال متابعته لهذه القضية، يؤكد بأن الأوان قد آن كي يقوم النزيهون من القضاة باستكمال تحركاتهم… إذا لن تقوم قائمة لأي بلد إذا لم يطرد هؤلاء القضاة زملاءهم الفاسدين من بينهم في ثورة قضائية نقية تؤسس لمبدأ المحاسبة المفقودة”. 

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية