Home » لبنان » وزارة الصحة توضح ملابسات الصفيرة في الصرفند

صدر عن المكتب الاعلامي لوزير الصحة العامة جميل جبق البيان الآتي:
“بتاريخ 11/07/2019، تم ابلاغ وزارة الصحة العامة عن وجود 32 حالة من التهاب الكبد الفيروسي الألفي المعروف بالصفيرة أ في مخيم للاجئين السوريين في منطقة الصرفند- جنوب لبنان. على الأثر، قام فريق الترصد الوبائي التابع لوزارة الصحة العامة في محافظة الجنوب بالاجراءات الاستقصائية اللازمة، حيث تم التثبت مخبريا من 16 حالة. كما تبين أن معظم الحالات سجلت بين الأطفال بدون مضاعفات ولم تسجل أي حالة وفاة. كذلك اجريت فحوصات للمياه المستخدمة في المخيم حيث أظهرت النتائج وجود تلوث برازي في بعض العينات.

ويتابع فريق الترصد الوبائي في محافظة الجنوب بالتنسيق مع مفوضية الامم المتحدة العليا للاجئين (UNHCR) هذا الموضوع عن كثب لإتخاذ الإجراءات التصحيحية اللازمة.
وفي هذا الإطار، يهم وزارة الصحة العامة أن تشدد على ما يلي:

– لا صحة لوجود حالات كوليرا في مخيم اللاجئين السوريين في الصرفند ولا في أي منطقة أخرى في لبنان كما أشيع في بعض وسائل الإعلام.
– إن مرض التهاب الكبد الفيروسي أ ناتج من فيروس يصيب الكبد ويسبب أعراضا مرضية تراوح عادة بين البسيطة والمتوسطة، وقد تشمل: الحمى، التوعك، فقدان الشهية، الإسهال والغثيان، الألم في البطن، البول الغامق اللون والإصابة باليرقان…
– ينتقل المرض عبر الطريق البرازي-الفموي إما بطريقة مباشرة عبر استهلاك المياه أو الأغذية الملوثة، وإما بطريقة غير مباشرة عبر التماس الجسدي المباشر مع شخص مصاب بالعدوى. كما ينتقل المرض عن طريق استخدام المرحاض غير النظيف والمشاركة في استعمال أدوات الطعام.
– تقتصر معالجة المرض على علاج الأعراض مع الحفاظ على الراحة وتوازن غذائي مستقر وتعويض ما فقد من السوائل. كما أنه من المهم عدم استخدام المضادات الحيوية لأنها قد تؤدي إلى مضاعفات خطيرة.
– إن الحد من انتشار المرض يتم عبر شرب واستخدام المياه المأمونة لا سيما عند غسل الخضار والفواكه واتباع ممارسات النظافة الشخصية، وخصوصا غسل اليدين قبل تحضير وتناول الطعام وبعد استعمال المرحاض. كما يجب التخلص من مياه الصرف الصحي بطرق سليمة”.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية