Home » فيديو, لبنان » بالفيديو.. الشاب اللبناني ايلي داود يعتذر: لم أقصد الإساءة إلى الشعب الكازاخستان
هذه الصورة هي سبب بداية الإشكال الكبير والتضارب في احدى الشركات اللبنانية في كازاخستان والهجوم الوحشي على عمال ومهندسين عرب بينهم لبنانيين. الشاب في الصورة هو اللبناني ايلي داوود ومعه فتاة كازاخستانية قيل انها تعمل معه في نفس الشركة.

ذكرت التقارير المحلية أن قضية الصورة كانت الشرارة، إلا أن غضب العمال الحقيقي ناجم عن مشاكل أبرزها عدم المساواة في الأجور.

ونشر لاحقًا مقطع فيديو للبناني ملتقط الصورة وهو يعتذر في رسالة وجهها للكازاخيين.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية