Home » لبنان » الاغتراب اللبناني يرفع الصوت: لانريد لبنان مصنع ومنصة لاطلاق الصواريخ

استنكر مجلس التنفيذيين اللبنانين التشنج الكبير في الخطابات التي صدرت في اليومين الماضيين و التي طالت سهامها علاقة لبنان العربية و حاولت ان تخرج الموقف اللبناني من سياق التضامن العربي الذي تم التاكيد عليه في مقررات قمم مكة المكرمة التي دعا اليها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز و الذي تجلى بالموقف المشرف للوفد اللبناني برئاسة رئيس الحكومة سعد الحريري بمقررات هذه القمم .

و اضاف االمجلس : ياتي هذا التصعيد المتمادي على ابواب صيف واعد ان لجهة الاعداد المتوقعة من المغتربين اللبنانيين او لجهة اعداد السياح الخليجين و السعوديين قد يؤثر سلبا على هذا الموسم اللذي يترقبه اللبنانيون بفارغ الصبر

و ناشد ربيع الامين عضو الهيئة التاسسية للمجلس باسم كل المنتشرين اللبنانين في الخليج و العالم المعنيين بابعاد لبنان عن اتون الصراعات الدولية و الحفاظ على علاقات لبنان بالدول الصديقة و الشقيقة
و اضاف الامين ان تحويل لبنان الى منصة لتصنيع و اطلاق الصواريخ بهدف تغيير المعادلات في المنطقة هو استهتار كامل بمصالح لبنان و اللبنانين كافة مقيمين و منتشرين في الوقت اللذي يجب ان تكون كل قوة لبنانية في خدمة لبنان و للدفاع عنه لا للهجوم على الدول العربية الشقيقة.

و دعا عضو الهيئة التاسيسية لضرورة عقد موتمر حوار اقتصادي يشمل كافة القطاعات الانتاجية و الاحزاب السياسية و الفعاليات الاغترابية من اجل بلورة روية اقتصادية واضحة يلتزم بها الجميع بحيث لا تتعرض مصالح لبنان للخطر و لتبني مسارا واضحا يخرج البلاد من ازمتها الاقتصادية .
الجدير بالذكر بان مجلس التنفيذين اللبنانيين هو مجلس اغترابي لبناني قيد التاسيس و يضم كوادر لبنانية من العاملين في دول الخليج العربي و من مختلف الاختصاصات هدفه تفعيل العلاقات الاقتصادية بين لبنان و الاشقاء في دول الخليج العربي .

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية