Home » lebanon » الحراك الشعبي للانقاذ: ما جرى في صيدا والمنصورية وصحيفة الأخبار محاولة لترهيب الرأي العام

أكد “الحراك الشعبي للانقاذ” في بيان، أن “النظام السياسي الطائفي، مرة جديدة، ومع احتدام أزماته بفعل نهج المحاصصة والفساد والتبعية التي ينتهجها بهدف التغطية على تفاقم الوضع الإقتصادي في البلد وتدهور مستوى معيشة المواطنين، وأمام تصاعد المواجهات الشعبية رفضا لتلك السياسات، يلجأ إلى التضييق على الحريات العامة وكم الأفواه وقمع حرية التعبير والفكر والرأي”.



وأشار إلى أن “ما جرى في صيدا والمنصورية ومحاولة الأمس مع صحيفة الأخبار، ما هو إلا محاولة يائسة لترهيب الرأي العام وتدجين الإعلام بهدف التغطية على الارتكابات والانتهاكات بحق الوطن والمواطنين”.

وإذ دان “هذه الاعتداءات وهذا السلوك المرفوض”، أعلن “التصدي لهذا النهج القمعي وبالزخم والقوة ذاتها اللذين نتصدى فيهما للنظام الطائفي ونهجه الاقتصادي والاجتماعي”.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية