Home » lebanon, أسرار » أسرار الصحف: كيف يُمكن للحكومة الإنتاج والثقة مفقودة بين أعضائها

النهار‎ 

تبين أن حملة محام شرس في مكافحة الفساد والتصدي لمن يصفهم بالفاسدين انطلقت في مكتب احد رؤساء مجالس ‏ادارات المصارف لأسباب شخصية ونفعية‎. 

يدعي أحد نواب العاصمة الجدد أن الفرصة مهيأة له لزعامة طائفته بعد “تراجع الوجوه التقليدية وخسارتها ثقة الناس‎”. 

ألغى الحزب التقدمي الاشتراكي مهرجاناً السبت الفائت في الشويفات لمزيد من تبريد الأجواء وتجنب الشحن تمهيداً ‏للخطوات “السلامية‎”.‎ 

البناء‎ 

توقعت مصادر روسية معنية بالوضع في سورية فرصة تفاوض أخيرة مع القيادة الكردية قبل السير في خيار القطيعة، ‏وقالت المصادر إنّ موسكو التي ترغب بشراكة الأكراد في العملية السياسية من بوابة الحوار مع دمشق تقترب من ‏الاعتقاد بأنّ واشنطن تتلاعب بالورقة الكردية وأنّ التفاهم بين دمشق وأنقرة يمكن أن يكون الخيار الأفضل لترتيب ‏الوضع شرق الفرات، خصوصاً مع الموقف التركي من شراء صواريخ “أس 400” ومن العقوبات على إيران رغم ‏التهديد الأميركي، إضافة لما يوفره ذلك التفاهم من فرص في معركة إدلب‎…‎ 

الجمهورية‎ 

كشفت شخصية سياسية أنها ما إن باشرت في فتح ملفات الهدر والفساد حتى بدأ اشخاص يتصلون بها ويتبرعون بتقديم ‏معلومات عن إرتكابات ومخالفات مالية‎. 

رأت أوساط إقتصادية أن المواقف التي أطلقها نائب في تيار بارز في خصوص قضية حساسة ما هي إلا توزيع أدوار ‏داخل تياره‎. 

طلب مرجع سياسي التوسع في التحقيق حول قضية متصلة بمخالفات داخل قطاع حساس حتى لا يقتصر الأمر على ‏بعض الصغار فيما المطلوب هو ضرب الرؤوس الكبيرة‎.‎ 

اللواء‎ 

كادت تقارير سفراء الدول المشاركة في “سيدر” تحمل توجهاً واحداً: لا ثقة بتقديم المساعدات المتفق عليها للبنان‎! 

توقف قيادي شمالي عند السبب الذي جعل حزباً بارزاً يعلّق اهتمامه بملفات أثارها بقوة منذ أسابيع؟‎ 

تساءل وزير جديد في الحكومة كيف يُمكن لها الإنتاج، والثقة تكاد مفقودة بين أعضائها؟

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية