Home » lebanon » مقدمات نشرات الاخبار في تلفزيونات لبنان ليوم الاربعاء 13/03/2019

* مقدمة نشرة اخبار ” تلفزيون لبنان”

مايك بومبيو وزير الخارجية الاميركي في بيروت بعد تسعة أيام أي قبل زيارة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون موسكو بيومين.



ما يحمله بومبيو يندرج إيجابا تحت عنوان دعم لبنان وجيشه وسلبا تحت عنوان إملاء الشروط في موضوعين(2)

الأول: الانضمام الى الحشد الدولي في مواجهة إيران وأذرعها في المنطقة ولبنان.

والثاني: التقليل من أهمية ترسيم الحدود البرية والبحرية مع اسرائيل طالما ان هذه الحدود ستصبح مفتوحة في سياق صفقة القرن.

وتعكف المراجع اللبنانية على إعداد ملف للمحادثات مع بومبيو فيه ان لبنان سيكون آخر من يؤيد من العرب لسلام مع اسرائيل وفيه ايضا أن ترسيم الحدود مطلوب بإلحاح لولوج عملية استثمار الغاز والنفط.

وفي الملف ايضا ان لبنان يتمسك بحقه بما هو أكثر من ألف وثلاثمائة كيلومتر من المياه البحرية ويرفض الطرح الاميركي الاسرائيلي القائل فقط بخمسمائة كيلومتر.

أما الحدود البرية فهي غير الخط الازرق الذي وضع في عجلة من قبل اليونيفيل وأن إعادة ترسيمها يحتاج الى عملية واضحة.

ومن ملف الحدود الى ملف النازحين السوريين، رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري الذي اجتمع عصرا مع وزير الخارجية جبران باسيل يغادرالى بروكسل الليلة، والمؤتمر الذي يضم ممثلين عن اكثر من ثمانين دولة ومنظمة سيفتتح عند الحادية عشرة قبل ظهر غد بتوقيت بيروت، وسيلقي الرئيس الحريري كلمة مستوحاة من فقرات النازحين في البيان الوزاري.

وسط هذه الاجواء رئيس الجمهورية العماد ميشال عون اكد ضرورة تحرير القضاء من التبعية السياسية والتدخلات كما ضرورة وقف التجاوزات.

================================

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون “ان بي ان”

شهية نيابية مفتوحة لمساءلة الحكومة تم رصدها على مقياس لقاء الأربعاء، بعدما رست بورصة الأسئلة حتى الساعة على سبعة عشر سؤال في جلسة سيدعو إليها رئيس مجلس النواب نبيه بري في النصف الثاني من آذار الجاري.

ولأن أساس الاصلاح المالي وربيع محاربة الهدر يكون بوجود موازنة للدولة، شدد الرئيس بري أن الأولوية والمعركة الأساسية اليوم هي حسم استحقاق إقرار هذه الموازنة في مجلس الوزراء وإحالتها الى مجلس النواب في أسرع وقت.

وربطا بالحديث عن التوظيف ونتائج مباراة بعض الوظائف شدد الرئيس بري على أن الكفاءة يجب أن تكون هي المعيار والكفاءة فقط.

وفيما يتجنب مجلس الوزراء هذا الأسبوع بفعل غياب الجلسة توترا على خلفية ملف النزوح، لم يستطع الرئيس سعد الحريري الذي توجه إلى بروكسل وضع نقطة على آخر سطر هذا الخلاف بعد تصريحه من قصر بعبدا، إذ رأى فيه رئيس الحزب الديمقراطي اللبناني طلال إرسلان عذرا أقبح من ذنب.

الحريري نجح في تفكيك قنبلة فرعية طرابلس بوضع يده بيد أشرف ريفي، لكن هل ينجح في تفكيك لغم بروكسل أيضا بعد عودته؟ أم أن هذا الملف سينحو إلى مزيد من التأزيم.

في فلسطين المحتلة صدح صوت الآذان مجددا بعدما أحبط صمود المقدسيين المخطط الاسرائيلي القديم – الجديد بتقسيم الأقصى المبارك مكانيا وزمانيا، واضطرت سلطات الاحتلال الساعية الى رفع نسبة المشاركة في الانتخابات المرتقبة إلى فتح أبواب المسجد اليوم أمام المصلين، بعدما اعتدت عليهم بالأمس بالضرب المبرح وأقفلت أبواب البلدة القديمة.

وقبل الدخول في أخبارنا المحلية نتوقف عند لقاء وصف بالمهم والتاريخي وهو الأول من نوعه، حيث استقبل المرجع الديني الاعلى آية الله السيد علي السيستاني في مدينة النجف الاشرف الرئيس الايراني حسن روحاني بحضور وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف وعدد من المسؤولين الايرانيين، ووصفت وسائل اعلام عراقية ودولية هذا اللقاء بالمهم والتاريخي واستحوذ على تغطية ومتابعة واسعة.

====================================

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون “او تي في”

عناوين كثيرة تشغل بال اللبنانيين اليوم، غير أن عنواننا الأول هذا المساء، نحن الزملاء في مديرية الأخبار والبرامج السياسية، وفي الـ OTV عموما، هو التالي:

الزميلة اسبرانس غانم هزمت السرطان، وشفيت منه شفاء تاما، بعدما جسدت على مدى عام كامل تقريبا، وبابتسامة لم تفارق يوما اطلالاتها الإخبارية التي لم تنقطع، مثالا يحتذى في المقاومة من أجل الحياة، وتجربة حية عن إرادة صلبة لم تعرف التراجع أمام المحن، ورفضت الهزيمة في مواجهة الصعاب.

الحمدلله على سلامتك اسبرانس، ونتمنى الشفاء لجميع مرضى السرطان أينما كان، علما أن زميلتنا تتحدث في مستهل النشرة عن تجربتها في هذا المجال.

لكن إذا كانت للأمراض وحتى الخبيث والمستعصي منها علاجات وأدوية عدة، فدواء الفساد الذي يفتك بلبنان منذ عقود واحد، أكده رئيس الجمهورية العماد ميشال عون اليوم شرطا لبقاء العدل أساس الملك، وهو تحقيق الاصلاح القضائي، وتحرير القضاء من التبعية السياسية والتدخلات، بالتزامن مع وقف التجاوزات ومخالفة القوانين.

وفيما تكر سبحة الملفات المفتوحة، وآخرها ما أثير في موضوع الشهادات المزورة، شكل تسريع عمل الحكومة محور لقاء جمع رئيس الحكومة سعد الحريري مع رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل، وقد علمت الـ OTV أن البحث تناول إلى مسار مكافحة الفساد، الشؤون الاقتصادية والتعيينات والكهرباء، إلى جانب ملف النزوح الذي يحمله الحريري إلى مؤتمر بروكسل، في وقت تحدث وزير الدولة لشؤون النازحين صالح الغريب للـ OTV عن تفاصيل الموقف الذي أحاط بعدم مشاركته في الوفد اللبناني.

إلى ذلك، طبول المعركة الانتخابية في طرابلس بدأت تسمع أكثر، وفيما أعلن ابن شقيق النائب محمد كبارة ترشحه اليوم، ترقب للمؤتمر الصحافي للواء أشرف ريفي غدا، والذي يأتي بعد لقاء المصالحة الذي عقده مع الحريري في بيت السنيورة بحضور الوزير السابق رشيد درباس الذي كشف تفاصيل اللقاء للـ OTV.

======================================

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون “المنار”

حزب الله يمتلك قنبلة شديدة الانفجار بمقدورها القضاء على الآلاف.

هذا ما كشفه نائب مدير قسم الصواريخ في “شركة رفائيل” للصناعات العسكرية الاسرائيلية “شايكي شاتسبرغ” في حديثه للاعلام العبري. اما شرحه عن القنبلة هذه، فهي عبارة عن مرفأ الوقود في حيفا. فبعد التخلص من خزان الامونيا علقنا بمرفأ الوقود قال شاتسبرغ، وان حزب الله بات يهدد الآلاف ان قرر استهداف المرفأ.

فاين سترسو السفن السياسية الصهيونية عشية انتخاباتها الاستثنائية، وكيف ستترجم العنتريات وكل التهديد والوعيد طالما انهم يعرفون حجم هشاشة جبهتهم الداخلية، فكل شيء يقلقهم، من نبض الضفة الذي فتح ابواب الاقصى رغما عن الاحتلال، الى البالونات الحارقة عند حدود غزة، فالمواد الملتهبة في حيفا.

في لبنان لم يلق اللبنانيون ما كانوا يوعدون من تغليب للمصلحة الوطنية على الحسابات السياسية في حكومة الى العمل. وان كانت “عملة” رئيس الحكومة بالذهاب الى مؤتمر بروكسيل للنازحين بدون الوزير المعني قد وصفها الوزير صالح الغريب للمنار بالسابقة، والسابق لأوانه الحديث عن نتائج المؤتمر في بروكسيل او تداعياته في بيروت.

قضائيا لا تزال الملفات تتدحرج ككرة الثلج، عابرة العديد من الوزارات وحتى قصور العدل، وحتى يحكم بالعدل في الملفات الموضوعة على المقصلة القضائية للمدعي العام المالي، فان الخطوات الموازية والضرورية هي إقرار الحكومة لموازنتها بحسب الرئيس نبيه بري، لان حسم هذا الإستحقاق هو اساس في الإصلاح المالي ومحاربة الهدر كما قال.

===================================

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون “المستقبل”

الدم ما بيصير مي.

قالها الرئيس فؤاد السنيورة، بعدما استضاف الرئيس سعد الحريري واللواء أشرف ريفي في منزله، طاويا سنوات من الجفاء والزعل، ومعيدا أهل البيت الواحد إلى طاولة واحدة. الرئيس الحريري قال: إن صفحة جديدة فتحت، وطرابلس التي ظلمت بحاجة إلى تعاون كل أبنائها.

الرئيس الحريري ضرب عصافير كثيرة بحجر المصالحة مع اللواء ريفي، بدءا برص الصفوف الذي دعا إليه، مرورا بحسم المعركة الانتخابية الفرعية في طرابلس، بعد التوافق على دعم ديما جمالي، وليس انتهاء بالتأكيد لمقاتلي طواحين الهواء، أن الرئيس السنيورة علم من أعلام لبنان، ورمز من رموز أهل الوفاء، وأهل البيت الحريري والمستقبلي، وأنه مرجعية لا يمكن استسهال مهاجمتها ولا استفرادها ولكل تلك الاسباب وتضامنا ايضا تعمد الرئيس الحريري ان يكون اللقاء في منزل السنيورة وفقا لما كشفه النائب سامي فتفت.

الدم ما بيصير مي.

وخصوصا عشية 14 آذار، هذه المناسبة التي أخرجت لبنان إلى الإستقلال الثاني، والتحرر من الوصاية. واليوم يخوض الرئيس الحريري، معركة تحرير لبنان ومؤسساته الدستورية من وصاية الإفلاس والديون، ومن براثن الانهيار الاقتصادي، وهو يمثل غدا لبنان، ويلقي كلمة باسمه في مؤتمر النازحين في بروكسل.

======================================

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون “ال بي سي”

مهما علا الصراخ المحلي، فان رئيس الحكومة سعد الحريري سيقف في بروكسل غدا، ليلقي كلمة لبنان مرتكزا الى مبدأين ثبتهما البيان الوزاري في ملف النزوح السوري.

المبدأ الاول مرتبط بالعودة الامنة للنازحين الى بلادهم من دون كلمة طوعية، والثاني مطالبة المجتمع الدولي بدعم المبادرة الروسية للعودة، مع التشديد على ضرورة ايفاء الدول الغربية بالتزاماتها.

الحريري العائد بعد بروكسل الى السرايا، ستكون في انتظاره خطة وضعها وزير شؤون النازحين صالح الغريب، المغيب عن بروكسل، والذي كشف للـ LBCI ان هذه الخطة عبارة عن رؤية تحفز على العودة عبر التنسيق مع النظام السوري والمجتمع الدولي.

ملف النزوح السوري على اهميته، لم يحجب الضوء عن ملف الفساد المفتوح على اكثر من جبهة، ومن قرأ بين سطور كلام رئيس الجمهورية العماد ميشال عون عن تحرير القضاء من التبعية السياسية والتدخلات، بالتزامن مع وقف التجاوزات ومخالفة القوانين، يفهم ان لا شيء مبدئيا سيقف في وجه مكافحة الفساد، لان ما بين السطور، تحذير من تجاوز الصلاحيات المعطاة للقضاة، ما يؤثر على سمعة الجسم المكلف ضرب الفساد في عقر داره، وعلى هيبته .

كلام رئيس الجمهورية يأتي وفي البلد اليوم ثلاثة ملفات ضخمة على الاقل عن الفساد، الاول في عهدة شعبة المعلومات التي اصبحت على بعد ايام قليلة، من استكمال كل التحقيقات التي كشفت الغطاء عن شبكة من رؤساء الاقلام والمحامين والضباط، تكاد تسيطر على مختلف العدليات في لبنان، وهذه التحقيقات متى انتهت، سترمى كرة نارها في ملعب القضاء، ليتبين الخيط الابيض من الخيط الاسود.

الملف الثاني وهو ملف قطع الحساب، فيصح السؤال هنا : لماذا لم يحل حتى الساعة الى مجلس النواب طالما ان الادارة المالية تؤكد ان كل حساباته باتت جاهزة ؟

اما الملف الثالث والمرتبط بالشهادات المزورة، فيكبر، وآخر فصوله ضم ثمانية موقوفين جددا اليه اليوم.

====================================

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون “ام تي في”

غدا ينعقد مؤتمر بروكسيل المخصص لبحث موضوع النازحين السوريين، ما ينتظر من المؤتمر غير كثير، لسببين الاول ان المجتمع الدولي لم يقرر بعد وضع خريطة طريق لعودة السوريين لانه يعتبر ان ظروف العودة الامنة لهم غير متوفرة بعد، والسبب الثاني يرتبط بالحكومة اللبنانية المنقسمة على نفسها حيال الملف وكيفية مقاربته ومعالجته، وقد تظاهر الامر من خلال عدم وجود وزراء الخارجية والصحة والنازحين في الوفد اللبناني المشارك في المؤتمر، فهل ينعكس الانقسام المذكور على الوضع الحكومي ككل ويزيد الاداء الحكومي تعثرا؟

توازيا المصالحة التي جرت الرئيس الحريري واللواء اشرف ريفي، انعكسن ايجابا على الساحتين السنية واللبنانية والواضح من متابعة ما يحصل في طرابلس انتخابيا ان الظرف الموضوعية لخوض معركة جديدة ضد مرشحة تيار المستقبل ديما الجمالي تنخفض يوما بعد يوم في ظل التفاف عددا من القوى السياسية حول تيار المستقبل.

في هذا الوقت لفت اعلان اسرائيل ان حزب الله ينشط للتموضع في الجولان السوري، عبر انشاء خلية للعمل ضد اهداف اسرائيلية، فماذا وراء الاعلان الاسرائلي، وهل تكون امام فصل جديد من فصول المواجهة بين حزب الله واسرائيل، واي تداعيات لها اذا حصلت على الوضع اللبناني؟

=============================

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون “الجديد”

الدولة التي شهرت السيف على الفساد وستحاربه “بالترس والمنجنيق” القضائيين، هي نفسها وعلى متن موازنتها تشجع على ارتكاب المعاصي والآثام.

والمال السايب بيعلم الناس الحرام، جداول مالية تترقرق في الموازنة ويسمع صوتها كخرير مياه، وهذا يفترض أننا على مئة مليار دين وميزانية عاجزة لدولة تعاني تبحث عن فلس الأرملة، وتعاني التفليسة وتتسول على أبواب الدول من مؤتمر سيدر واللؤلؤ المنشود.

وعلى صفحات الموازنة يكشف عن صناديق وجمعيات ومؤسسات وزوجات، حصدن حواصلهن المالية من رزق الناس، وسنة بعد سنة وحتى آخر موازنة كانت الجمعيات تتلقى أموالا على هيئة مساعدات، وإذا كانت بعض هذه الأموال ممنوحة وفق “شرع الله” ولحاجات إنسانية فإن البعض الآخر لا يمكن وضعه إلا في خانة “الزبائنية” والتنفيعات السياسية حيث يصرف له ولها على موائد موازنة منهكة وعلى سبيل التمويل، معاهد مؤسسات خيرية لم ير اللبنانيون خيرها من شرها، مراكز لا تتوخى الربح إلا من موازنة الدولة، هيئة شؤون حج والناس راجعة.

أندية تعنى “بالمنحرفين” من دون تحديد ما اذا كانوا سياسيين أم من بقية خلق الله، اتحاد عمالي شبه معطل سياسيا، نقابة صحافة، نقابة محررين، نقابة مصورين، فنانون صحف عربية مخرجون، وسقط من الموازنة عبارة “على دلعونا” مع المليارات المصروفة سنويا إلى المهرجانات السياحية والقروية المرأة وحقوقها.

ولم تترك الموازنة زوجة رئيس سابق تعتب عليها، وكادت الأرقام تقول “ربي سألتك باسمهن، أن تفرش الدنيا لهن”، فالسيدات الـأول والثانيات كل المهرجانات والواردات.

وتفصيل الارقام تنشرها الجديد اليوم بالتعاون والتزامن مع موقع ليبانون ديبايت الإخباري، وإذا كانت التصريحات السياسية قد جزمت في السابق بأن هذه المساعدات سوف تشطب من الموازنة فأين أصبحت الوعود؟ وفي حال تعذر الشطب من موازنة عام ألفين وثمانية عشر، فإن على اللبنانيين أن يسارعوا الى مراقبة موازنة العام الحالي لتبيان ما اذا كانت هذه الاموال سوف تستوطن الميزانية العامة.

ومع انطلاق حملة الدولة على الفساد فإن على السلطة تقديم المثل الأعلى لمواطنيها، وأن تبدأ من بابها العالي وذلك بالتزامن مع فتح ملفات فساد التعليم العالي الذي كشف اليوم عن شهادات عائمة على وجه الماء، وربطا بهذا الملف سجل النائب العام الاستئنافي في الجنوب القاضي رهيف رمضان أنه أول قاض يوقف مديرا عاما في الزمن الحديث، وقد أنهى رمضان تحقيقات استمرت يومين مع المدير العام للتعليم العالي أحمد الجمال ورئيس قسم المصادقات في الوزارة هند رزق المخولة المصادقة على الشهادات وإجراء مقارنة اللوائح بالعلامات وأمر رمضان بتوقيف الجمال ورزق بعد مواجهات أجراها مع موقوفين آخرين من جامعة صيدون وموهبة الجمال في الشهادات المزورة لم تقتصر على المؤسسة العسكرية بل اكتشف أن الرجل “سبح” الى مؤسسة مياه بيروت وجبل لبنان واخترق نقابة المهندسين وأنبت رجالا على هيئة “باش مهندس” ما استدعى توقيف خمسة أشخاص برتبة مسؤولين.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com