Home » lebanon, world » وزير ياباني يعتذر بعد تأخره 3 دقائق عن اجتماع برلماني

قدم الوزير يوشيتاكا ساكورادا، الذي يتولى الوزارة المكلفة بدورة الألعاب الأولمبية «طوكيو 2020» اعتذاراً علنياً لوصوله متأخراً ثلاث دقائق عن اجتماع برلماني.

وقال نواب من المعارضة إن تأخر الوزير الياباني يظهر عدم احترامه لمنصبه، وقاطعوا الاجتماع لمدة خمس ساعات احتجاجاً على تأخره، بحسب «بي بي سي».
وانتقد نواب المعارضة سلوك الوزير بشدة، عقب سلسلة من الزّلات منه.
وكان ساكورادا قد صرح الأسبوع الماضي، إنه أصيب بالإحباط عقب تشخيص بطلة السباحة الواعدة ريكاكو إيكي بسرطان الدم.
ونُقل عنه قوله: «إنها مرشحة للحصول على ميدالية ذهبية (في دورة ألعاب طوكيو 2020)، وهي رياضية من ذلك النوع الذي نُعلّق عليه آمالاً كبرى. أنا فعلاً أشعر بخيبة أمل».
وأجبر الوزير على الاعتذار عقب تلك الانتقادات.
وبحسب «بي بي سي»، فقد تعرض الوزير ذاته إلى الانتقاد في عام 2016 بعد تعليقات سلبية بشأن «نساء المتعة» من الكوريات اللواتي أُجبرن على العمل في بيوت الدعارة العسكرية اليابانية وقت الحرب العالمية الثانية.
وفي العام الماضي، قال ساكورادا، الذي يشغل أيضاً منصب وزير الأمن الإلكتروني، إنه لم يستخدم أبداً جهاز كومبيوتر، مضيفاً أنه دائماً ما يفوّض العمل إلى مرؤوسيه.
وهذه الأسباب جعلت المعارضة تكرر دعواتها إلى إقالة ساكورادا.
وذكرت الهيئة البريطانية أن الوصول متأخراً عن الاجتماعات لا يُعتبر خطأ قاتلاً في الثقافة اليابانية، لكن المعارضة اتخذت هذه الحادثة الأخيرة لتسليط الضوء على ما تراه فشلاً من جانب ساكورادا.
وفي استطلاع للرأي أجرته صحيفة «أساهي شيمبون» اليابانية في وقت سابق من الأسبوع الجاري، عن كون ساكورادا مناسباً لمنصبه، قالت نسبة 65 في المائة من عينة الاستطلاع إنه غير مناسب، في حين قالت نسبة 13 في المائة إنه مناسب.
جدير بالذكر أن ساكورادا تولى منصبه في أكتوبر (تشرين الأول) 2018، تتضمن مهامه الإشراف على عمليات التحضير للدفاع عن الفضاء الإلكتروني بدورة الألعاب الأولمبية في طوكيو 2020.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية