Home » lebanon » عطيه يهدد باللجوء الى فضح اسماء الادارات عبر الاعلام.. مؤسسات رسمية عاصية على الدولة‎‎

 كتبت صحيفة “النهار ” تقول : فيما يرأس رئيس الوزراء سعد الحريري ظهر اليوم اجتماعا تشاورياً موسعاً يشارك فيه ممثلون للصناديق ‏العربية والأوروبية والدولية والمؤسسات المالية التي التزمت مساعدة لبنان في مؤتمر “سيدر” ويخصص للبحث ‏في الخطوات المستقبلية، كمؤشر لانطلاقة حكومة “هيا الى العمل” بعد نيلها الثقة النيابية، يواجه الحريري، ومعه ‏البلد، الاسئلة الصعبة عن الاصلاحات الجدية في ظل تسابق كلامي على مكافحة الفساد والتصدي له. وقال وزير ‏الدولة لشؤون رئاسة الجمهورية سليم جريصاتي لـ “النهار” إن “القرار متخذ على المستويات العليا من السلطة ‏الاجرائية مع رفع يد السلطة التشريعية للعمل في هذا الملف وذاك”. وأكد “اننا مقبلون قريباً جداً على مرحلة ‏حساسة وجديدة في لبنان على صعيد فتح ملفات مكافحة الفساد‎”.‎ 

في المقابل، أكد الامين العام لـ”حزب الله” السيد حسن نصرالله مجدداً “اننا جديون في معركة مكافحة الفساد وأن ‏الخطوات الأولى للحزب في مواجهة الفساد والهدر المالي بدأت”. لكن الحزب يعزو عدم تسمية الفاسدين بأسمائهم ‏الى عدم استباق الاحكام القضائية، من غير أن يسقط من حساباته ان بعض الملفات قد يصار الى لفلفتها وتالياً عدم ‏التوصل الى نتائج. ويبدو الحزب متهيباً المواجهة، اذ يتخوف من نتائج سلبية لخطواته، عندها يكون “الحزب قام ‏بدوره من خلال وضع كل المعطيات أمام الجهات المختصة والتزم الاصول القانونية، سواء من خلال التدقيق في ‏الملفات وتجميع المعطيات، أو من خلال رفع الملفات الى الجهات المخولة قانوناً اتخاذ القرار المناسب في شأنها‎”.‎ 

أما عملياً، فان ثمة خطوات اصلاحية رقابية انطلقت من لجنة المال والموازنة تعاونا مع هيئة التفتيش المركزي، ‏بعدما سجلت الاولى مخالفة صريحة للمادة 21 من قانون سلسلة الرتب والرواتب التي علقت التوظيف في قانون ‏الموازنة الى حين درس الحاجات الفعلية في الادارة بعد اعادة النظر في هيكلية الادارة العامة في لبنان. ومع تعليق ‏كل انواع التوظيف، سجلت تعاقدات في مختلف الادارات تجاوزت الخمسة الاف عقد موقت، والعدد قد يتجاوز ‏الرقم المتوقع اذ ان ادارات عدة امتنعت عن الرد على كتاب التفتيش المركزي الذي أمهل كل الادارات والمؤسسات ‏العامة للاجابة تنتهي منتصف تشرين الاول 2018، وقد اعادت هيئة التفتيش التذكير بضرورة الالتزام دون ‏جدوى، ما دفع رئيسها القاضي جورج عطيه الى التهديد باللجوء الى فضح اسماء الادارات عبر الاعلام قبل نهاية ‏الشهر الجاري. )‎ 

وسألت “النهار” رئيس لجنة المال والموازنة النائب ابرهيم كنعان عن الملف والتجاوزات على أنواعها، فأجاب ‏بأن التقرير (الذي أبلغته “النهار” حصولها عليه) طلبته اللجنة وهي في صدد درسه قبل دعوة المسؤولين عن ‏العقود الى جلسة تشاور لان المادة 21 من قانون سلسلة الرتب والرواتب خطوة اصلاحية لا يجوز التفريط فيها، ‏فالاصلاحات اما ان تكون سلة واحدة وأما ألا تكون. وعلينا التحقق مع الرقابة وهيئات التفتيش ومجلس الخدمة ‏المدنية، من الحاجة أو التخمة، ليس للنيل من أحد، وانما لفاعلية الادارة واصلاح الدولة‎.‎ 

وأضاف ان اللجنة ستعد تقريراً مفصلاً لرفعه الى الجهات المعنية سياسياً وادارياً وقضائياً، أي مجلس الوزراء، ‏ومجلس شورى الدولة الذي يعتبر المحكمة الادارية العليا. ويجب اتخاذ قرارات جريئة في هذا المجال. وأوضح ان ‏مقاربة الملف تتم بطريقة مؤسساتية رسمية، وضمن مسار جدي، لوضع الجميع امام مسؤولياتهم‎.‎
ميدانيا، وبعد أقل من 48 ساعة من نيل الحكومة الثقة، جدد الحزب الشيوعي اللبناني والتنظيم الشعبي الناصري ‏وأحزاب قومية ويسارية ومجموعات من الحراك المدني التحذير من اللجوء الى قرارات غير شعبية لتنفيذ ‏الاصلاحات التي وردت في “سيدر‎”.‎
‎ ‎
وانطلقت تظاهرة “لا ثقة” من شارع بشاره الخوري الى ساحة رياض الصلح مروراً بجمعية المصارف ومكتب ‏البنك الدولي وذلك لتأكيد رفض “الوصفات الجاهزة للخصخصة وفرض المزيد من الضرائب”. ورفع ‏المتظاهرون لافتات رافضة للسياسات الاقتصادية والمالية للحكومة ولا سيما بعد الدعوات الحكومية الى اجراءت ‏جريئة وموجعة فسرها المتظاهرون بأنها ستصب في خانة تحميل الفئات الشعبية المزيد من الاعباء والضرائب، ‏وخصوصاً زيادة الضريبة على القيمة المضافة وزيادة اسعار المحروقات من أجل خفض العجز في الموازنة ‏العامة‎.‎ 

الطعون النيابية
من جهة أخرى،علمت “النهار”ان المجلس الدستوري سيصدر قراراته في الطعون النيابية يوم الخميس أو الجمعة ‏المقبلين في أبعد تقدير. وكان مقرراً ان تصدر هذه القرارات في جلسة 26 شباط الجاري للمجلس إلا ان المذاكرة ‏في صددها شارفت الانتهاء قبل هذا الموعد. ودأب المجلس الدستوري في جلساته المفتوحة التي يعقدها للتذاكر في ‏الطعون يومي الثلثاء والخميس من كل اسبوع

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية