Home » lebanon » محفوض: آلاف من السوريين على أرضنا يوالون الاسد.. أليسوا مخابرات للنظام يحركهم للتخريب؟ علينا إنتزاع إعتراف سوري بالمجازر

 إعتبر رئيس حركة التغيير المحامي ايلي محفوض “أن كلام الرئيس سعد الحريري عن حجم الضغوط التي دفعته لمصافحة بشار الأسد وأنه لن يفعلها مجددا رد أولي واضح على المستعجلين للتطبيع مع النظام السوري، وكأن عقودا من الاحتلال والمجازر والنهب والإغتيالات بالإمكان شطبها بشطبة قلم الحكومة في حين المطلوب تنقية للذاكرة واعتراف بالجرائم”.

وقال محفوض وفي سلسلة تغريدات عبر صفحته الرسمية على موقع “تويتر”: “أما بخصوص قضية اللاجئين السوريين والتذرع بضرورة التواصل مع النظام السوري لإيجاد حل للأزمة هناك إمكانية ووسائل عديدة يمكن الإستعانة بها ومنها الوسيط كما هي الحال مع الروس او الامم المتحدة، ولا بد من التذكير أن الآلاف من السوريين على أرضنا يوالون الاسد فماذا بشأن هؤلاء أليسوا مخابرات للنظام يحركهم للتخريب وعندما تدعو الحاجة تماما كما فعلوا يوم أجروا انتخابات رئاسية على ارضنا فكانت الجماهير الغفيرة من السوريين الذين زحفوا نحو سفارتهم في مشهد مرعب أرادوا من خلاله تخويف اللبنانيين لذا يجب البدء بترحيل هذه الفئة”.

وقال: “بكل وضوح مع عودة اللاجئين السوريين فورا ودون إبطاء وما يجري في بلدة عرسال من تحويل بعض الخيم الى غرف باطون لهو مؤشر خطير ينبىء بالأسوأ وتبادل الإتهامات في ما بين الأحزاب والتيارات السياسية لا يخدم مصلحة لبنان لكون المطلوب قرار رسمي فوري بإنهاء كل الأوضاع الشاذة، وكفى ثرثرة في هذا الملف”. 

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية