Home » lebanon » المستقبل: سوريا الأسد 2018 المعتقلون تعسفاً 7706

كتبت “المستقبل” تقول : لم ينقضِ عام 2018 على «سوريا الأسد» من غير تسجيل أعداد قياسية في مختلف أنواع الجرائم ضد المدنيين، الذين يدفعون الثمن الأكبر في حروب الأنظمة ضد شعوبها تمسكاً بالسلطة والحكم على حساب دماء الشعب ومعاناته، فمع انقضاء العام الماضي سُجلت أعداد قياسية من المعتقلين تعسفاً والقتلى من المدنيين ومن الذين قضوا تحت التعذيب.

فقد ذكر في تقرير أن الشبكة السورية لحقوق الإنسان وثقت ما لا يقل عن 7706 حالات اعتقال تعسفي من قبل أطراف النزاع في سوريا تم تسجليها في عام 2018، مؤكدة أن النظام السوري مسؤول عما لا يقل عن 87 في المئة من حصيلة الاعتقالات التَّعسفية.

وأشارت الشبكة في تقريرها إلى أنه برغم جميع المفاوضات والاتفاقيات وبيانات وقف الأعمال العدائية التي شهدها النزاع السوري، فإن قضية المعتقلين تكاد تكون المعضلة الوحيدة التي لم يحدث فيها أي تقدم يُذكر.

وعزا التقرير ارتفاع أعداد المعتقلين لدى قوات النظام السوري إلى أسباب عدة، من أهمها أن كثيراً من المعتقلين لم يتم اعتقالهم لجريمة قاموا بارتكابها، بل بسبب نشاط أقربائهم في فصائل المعارضة المسلحة، أو بسبب تقديم مساعدة إنسانية.

وأضاف التقرير أن «أغلب حالات الاعتقال تتم بشكل عشوائي وبحق أناس ليس لديهم علاقة بالحراك الشعبي أو الإغاثي أو حتى العسكري، إضافة إلى تعدد الجهات المُخولة بعمليات الاعتقال والتابعة لقوات النظام السوري وقيامها بعمليات الاعتقال التعسفي من دون أي رقابة قضائية من الجهات الحكومية».

وسجل التقرير 5607 حالات اعتقال تعسفي على يد قوات النظام السوري، بينها 355 طفلاً و596 سيدة، فيما سجل 755 حالة اعتقال تعسفي على يد التنظيمات المتشددة، بينها 43 طفلاً و16 سيدة.

ووثق التقرير 379 حالة اعتقال تعسفي على يد فصائل في المعارضة المسلحة، بينها 23 طفلاً و13 سيدة، حسبما نقلت وكالة «الأناضول» للأنباء، كما وثق 965 حالة اعتقال تعسفي على يد منظمة «ي ب ك – بي كا كا» الإرهابية، بينها 83 طفلاً و74 سيدة.

كذلك تم توثيق مقتل 976 شخصاً بسبب التعذيب في سوريا في عام 2018، 951 منهم على يد نظلم الأسد.

وأحصت الشبكة مقتل ما لا يقل عن 6 آلاف و964 مدنياً في عام 2018 على يد أطراف النزاع الرئيسة في سوريا.

وحسب تقرير للشبكة، فإن قوات النظام السوري مسؤولة عن قتل 4 آلاف و162 مدنياً، بينهم 713 طفلاً و562 سيدة، فيما قتلت القوات الروسية 467 مدنياً، بينهم 169 طفلاً، و51 سيدة.

وأضاف التقرير أن قوات التحالف الدولي قتلت 417 مدنياً، بينهم 175 طفلاً و90 سيدة.

كذلك قُتل 478 مدنياً، بينهم 89 طفلاً و42 سيدة، على يد التنظيمات المُتشددة، وقتل منهم تنظيم «داعش» 446 مدنياً بينهم 82 طفلاً.

وأوضح التقرير أن منظمة «ي ب ك- بي كا كا» التي تعتبرها أنقرة منظمة إرهابية، قتلت 285 مدنياً، بينهم 29 طفلاً و26 سيدة، فيما قتلت فصائل في المعارضة المسلحة 48 مدنياً، بينهم 14 طفلاً و7 سيدات.

ووثَّق التقرير مقتل 1107 مدنيين، بينهم 247 طفلاً و145 سيدة، على يد جهات أخرى مجهولة.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com