Home » lebanon » محمد نصرالله: نتمنى أن نشهد سريعا حركات ومواقف تؤدي إلى تشكيل الحكومة

أسف عضو كتلة “التنمية والتحرير” النائب محمد نصرالله لعدم وجود “أية إشارة إيجابية باتجاه تشكيل الحكومة التي ننتظرها منذ ستة أشهر ونيف”، وقال: “نسأل الله أن يهدينا كلبنانيين جميعا، لكي نذهب إلى تشكيل الحكومة، ونحن ننتظر البطل الذي يستطيع أن يتراجع خطوة إلى الوراء من أجل دفع الحركة السياسية خطوة إلى الأمام، ناظرين جميعا كلبنانيين إلى الواقع الوطني الإقتصادي والإجتماعي الذي يتهالك بسرعة متسارعة، مما يمكن أن يشكل خطرا على واقع الوطن ومستقبل أجيالنا، ونتمنى أن نشهد سريعا، خلال الساعات والأيام المقبلة، حركات ومواقف تؤدي إلى تشكيل الحكومة لوضع عجلة الحركة السياسية في موضعها الطبيعي من أجل البدء بإخراج لبنان من أزماته الكثيرة”.

كلام نصر الله جاء خلال جولات ميدانية بدأها على المدارس الرسمية والخاصة في منطقة البقاع الغربي، رافقه فيها مسؤول منطقة البقاع الغربي في حركة “أمل” الشيخ حسن أسعد، وذلك بهدف الإطلاع على واقع التربية والتعليم”.

المحطة الأولى كانت في مدرسة سحمر الرسمية- الفرع الإنكليزي، حيث كان في استقباله مدير المدرسة خليل قمر والطاقم الإداري والتعليمي. وقد أثنى نصرالله على “النجاحات الكبيرة التي تحققها المدرسة بفضل جهود طاقمها الإداري والتعليمي الذي أوصلها إلى مصاف المدارس الأولى في لبنان”، داعيا الدولة الى “أن ترعى واقع المدرسة الرسمية لتتمكن من أن تستوعب طلاب لبنان في العدد والنوع، حيث أن العديد من المدارس الرسمية التي نجحت بأن تقدم خدمة التعليم بالشكل المطلوب، إنما هو بفضل مجهودات فردية يقوم بها المدراء الناجحون والأساتذة الناجحون، وهناك بعض المدارس التي تعاني تقصير من قبل الدولة بدعهما ورعايتها لتتمكن من أداء دورها”.

وعلى صعيد الوضع جنوبا، قال: “ما يثيره العدو الإسرائيلي حول الأنفاق لا يعدو كونه تعبيرا من تعابير القلق والرعب الذي يعيشه تجاه لبنان وتجاه المقاومة في لبنان، والتي نجحت بالانتصار على العدو الإسرائيلي وأسست لموسم عربي واعد بوعي ممتاز باتجاه العداء للعدو الإسرائيلي، وأسقطت المقاومة في لبنان نظرية أن العين لا تقاوم المخرز، فقد نجحت بإلحاق الخسائر والهزائم المتلاحقة بالعدو الإسرائيلي بما يجعلنا نصدق القول بأن موسم الإنتصارات بدأ، وولى عهد الهزائم، لذلك هذا الأمر يعكس قلق العدو الإسرائيلي، ونحن بالنسبة إلينا لا يزعج خاطرنا أبدا وإنما يشعرنا بالمسؤولية الأكبر بالحفاظ على المقاومة والمضي فيها قدما إلى الأمام لحماية أرضنا من أطماع العدو الإسرائيلي، هذه الأطماع التي لا تنفك تظهر بين الفينة والأخرى على ألسن قادة العدو الإسرائيلي وفي كل مناسبة لاسيما موضوع الأنفاق الذي اخترعه هذا العدو”.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية