Home » lebanon » الحريري أطلعت منسقية الجنوب على ورشة العمل التشريعية والمناطقية والقطاعية لكتلة المستقبل

تمحور الاجتماع الدوري لرئيسة كتلة “المستقبل” النيابية النائبة بهية الحريري، مع منسقية تيار “المستقبل” في صيدا والجنوب، في حضور منسق عام الجنوب ناصر حمود ومنسق دائرة صيدا أمين الحريري، حول “ورشة العمل التشريعية والمناطقية والقطاعية، التي أطلقتها كتلة المستقبل، والأوضاع العامة إلى جانب الشأن الحياتي في مدينة صيدا”.

استهل حمود الاجتماع بتقديم التهنئة باسم المنسقية إلى الحريري، لنيلها الميدالية الدولية للتميز، في مجال التربية والتعليم، منوها ب”التحرك الذي بدأته كتلة المستقبل برئاسة الحريري، باتجاه المناطق والقطاعات، والطريقة الجديدة في مقاربة احتياجات هذه المناطق، وتعزيز حضور التيار وتواصله مع الناس فيها”.

الحريري

ثم رحبت الحريري بالوفد، مشددة على “أهمية اللقاءات الدورية، في متابعة كل القضايا التي تهم المدينة والمنطقة”، واضعة الحضور في “أجواء الوضع السياسي إجمالا، في ظل استمرار تعثر تشكيل الحكومة، بسبب العرقلة المستمرة لعملية التأليف”، وتطرقت إلى “ورشة العمل التي بدأتها كتلة المستقبل، على صعيد التشريع والمناطق والقطاعات والخطوات التالية بهذا الخصوص”.

وقالت: “طبعا، أمامنا عمل كثير ككتلة داخل المجلس وخارجه. من هنا كان إطلاق الكتلة ورشة العمل، سواء في ما يتعلق بالتشريع، أم بالتقاطعات مع كل لجان المجلس النيابي، أو ما يتعلق بتلبية احتياجات المناطق والقطاعات، وفقا للأولويات التي تضعها البلديات والناس، أو التحضير لمواجهة الاستحقاقات الآتية بعد تشكيل الحكومة، مثل مشاريع سيدر والنفط والقوانين والإصلاحات”، معتبرة أن “كل قطاعات التيار مدعوة للانخراط بهذه الورشة الكبيرة، ودعمها بأفكار ومقترحات وآليات واضحة”.

وفي الشأن الصيداوي، أكد المجتمعون “متابعة قضايا المدينة الحياتية وشؤونها مع البلدية ومؤسسات الدولة، التي تعنى بالخدمات الأساسية، باعتبارها حقا للمواطنين”.

واستمعت الحريري إلى مداخلات عدد من أعضاء المنسقية، حول العديد من القضايا التي طرحت، وبعض شؤون المدينة وشجونها، على أكثر من مستوى وصعيد حياتي وخدماتي وإنمائي وبيئي. وتم الاتفاق على آلية مشتركة دائمة، لمتابعة هذه القضايا، وما يستجد مع الجهات المعنية.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية