Home » لبنان » بالصور: 300 كويتيي غادروا لبنان

استجاب كويتيو لبنان للتحذيرات والنداءات التي أطلقتها وزارة الخارجية بسبب الأوضاع غير المستقرة وما تشهده بيروت جراء التظاهرات.

محمد المصلح –  استجاب كويتيو لبنان للتحذيرات والنداءات التي أطلقتها وزارة الخارجية بسبب الأوضاع غير المستقرة وما تشهده بيروت من فوضى عارمة جراء التظاهرات، وتقاطروا عائدين إلى البلاد امس. وشهد مطار الكويت الدولي، امس، وصول رحلتين، الاولى عند الرابعة عصرا، والثانية في السابعة والنصف مساء، قادمتين من الأراضي اللبنانية وعلى متنهما نحو 300 مواطن. أشاد المواطنون الذين التقتهم القبس لدى وصولهم المطار، امس، بالجهود الكبيرة التي بذلتها وزارة الخارجية في تأمين عودتهم، مبينين أن سفارة الكويت في بيروت لم تقصر وتابعت أوضاعهم أولا بأول، كما أن مسؤولي وزارة الخارجية بذلوا جهودا كبيرة في التواصل معهم. قبلة السلامة وأثنى المواطنون على ما قدمته مؤسسة الخطوط الجوية الكويتية من خدمات لهم عبر رحلاتها المنتظمة، فضلا عن الاهتمام الكبير من قبل مسؤولي المؤسسة. وأشاروا إلى ان عودتهم كانت استجابة لتحذيرات وزارة الخارجية بمغادرة الأراضي اللبنانية فورا رغم ان حجوزاتهم كان من المفترض ان تكون خلال الاسابيع القادمة لكنهم فضلوا العودة بسبب التحذيرات المتكررة. واشاد المواطنين بدور السفارة الكويتية في بيروت، التي حرصت منذ صباح امس على اجلاء المواطنين عبر نقلهم بباصات من مقر السفارة وحتى المطار برفقة وحماية الجيش اللبناني. ووصف المواطنون الوضع في لبنان بأنه مخيف ويدعو للقلق جراء ما تشهده الشوارع من حرائق للاطارات وتكسير للمحال التجارية، قائلين «منذ الخميس ونحن في الفنادق لم نخرج خوفا على انفسنا من حالة الفوضى». خارجان من المطار وأكد المواطن احمد المحري انه اضطر للعودة بسبب التحذيرات الصادرة من وزارة الخارجية، مضيفا لبينا نداء العودة رغم انه من المفترض ان نعود إلى البلاد يوم الجمعه القادم. وبين ان موظفي السفارة الكويتية في بيروت كانوا اشبه بخلية النحل من ناحية التنظيم والترتيب، لا سيما ان الاوضاع سيئة وذاهبة الى ابعد مستوى وخطرة جداً. وثمن المحري جهود السفارة الكويتية بتأمين الطريق للمواطنين خلال ذهابهم الى المطار من خلال تنسيق مسبق مع الجيش اللبناني لحين وصولهم الى المطار، حيث حرص موظفو السفاره على التواجد منذ الساعه الـ6 من صباح امس. بدورها قالت دلال احمد ان جميع المحال جرى اغلاقها بسبب حالة الفوضى التي تشهدها الشوارع من حرق للاطارات وتكسير للمحال، مضيفة «الوضع مخيف ولم نستطيع الخروج من الفنادق والذهاب الى اي مكان بسبب الاعتصامات». تسهيل الإجراءات واشادت بجهود السفارة الكويتية في لبنان وتواصلهم منذ اندلاع الازمة، حيث حرصوا على تسهيل اجراءاتنا في المطار للعودة بسهولة ويسر. وذكر المواطن سعد الدوسري انه ذهب الى السفارة بعد تلقيهم نداءات بضرورة السفر من لبنان، حيث قاموا بنقلهم الى المطار بمساندة الجيش اللبناني، موضحا ان عملية الانتقال من السفارة الى المطار كانت سلسة. ووصف المواطن يعقوب ابل ان الاوضاع في لبنان تدهورت مساء الخميس، حيث كانت الامور مخيفة، مبيناً انه شاهد الحرائق وحالة الغضب اللبناني في الشوارع. وذكر انه لم يلتحق مع فوج السفارة الا انهم كانوا موجودين من السادسة صباحاً في المطار وكانت الترتيبات منظمة لعملية العودة الى البلاد. أسرة عائدة السفير القناعي: القيادة حريصة على سلامة المواطنين ونقلهم بأسرع وقت اكدت سفارة الكويت لدى لبنان، امس، تأمين نقل الكويتيين جوا من لبنان حرصا على سلامتهم. وقال عميد السلك الدبلوماسي العربي سفير الكويت لدى لبنان عبد العال القناعي انه تلقى منذ اندلاع التظاهرات في لبنان توجيهات مباشرة من نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد ومن نائب وزير الخارجية خالد الجارالله تتضمن حرص القيادة الكويتية على بذل كل جهد لتأمين سلامة الكويتيين الموجودين في لبنان والعمل على نقلهم الى الكويت بأسرع وقت ممكن. وأضاف انه جرى على الفور تشكيل خلية أزمة تعمل على مدار 24 ساعة في مبنى السفارة وفي مطار رفيق الحريري الدولي، اذ قامت بالتواصل مع المواطنين الكويتيين والتنسيق معهم ومع القيادة في الكويت لتأمين طائرات لنقلهم الى الكويت. ولفت الى حرص السفارة على تأمين أنسب الاوقات وأكثر الطرق أمنا لنقل المواطنين الى المطار بأمن وسلام نظرا الى اقفال الطرق من قبل المتظاهرين وخطورتها، ما تطلب التنسيق الامني مع السلطات اللبنانية. وقال انه «بعد ان جرى تحديد نقطة الالتقاء في السفارة قمنا بنقلهم الى المطار بمرافقة عسكرية وامنية لبنانية». واضاف انه جرى نقل المواطنين عبر طائرات إضافية قامت الخطوط الجوية الكويتية بتسييرها الى لبنان. وتوجه القناعي بالشكر للقيادة والسلطات اللبنانية ومؤسساتها الأمنية والعسكرية لتسهيل كل ما يلزم من إجراءات لتأمين عودة الكويتيين. وكانت السفارة الكويتية اصدرت منذ انطلاق حركة الاحتجاجات في لبنان بيانين دعت في الاول منهما الكويتيين الموجودين في لبنان الى أخذ الحيطة والابتعاد عن مناطق التظاهرات، فيما دعت في الثاني الراغبين بالقدوم الى لبنان الى التريث بسبب الاوضاع القائمة. (كونا)

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية