Home » لبنان » الجماعة الإسلامية: لرفض التعدي على الحريات وتحويل لبنان إلى دولة بوليسية

ناقش المكتب السياسي للجماعة الإسلامية خلال اجتماعه الأسبوعي التطورات والمستجدات على الساحة الوطنية، وتوقف أمام التحدّيات والتهديدات التي تطال الحريات العامة وحرية التعبير والصحافة، واصدر بيانا اكد فيه “ان أهم ما ميز لبنان عن محيطه الجغرافي طيلة الفترة السابقة أنه مثل واحة لحرية الرأي والتعبير والصحافة وحق الإعتراض والتظاهر، وكفل الدستور اللبناني كل ذلك، وأعلى من شأنها في نظامه الديمقراطي البرلماني”.

اضاف البيان:” نرفض رفضا باتا تحويل لبنان إلى دولة بوليسية، يمارس فيها القمع والاستبداد، ويتم فيها كم الأفواه، وخنق الحريات وكبتها، لإسكات الأصوات المعترضة. كما نرفض إرهاب الصحفيين والمفكرين وأصحاب الرأي من خلال ملاحقتهم أمنيا أو قضائيا، ونعتبر ذلك انتقاصا من قيم نظامنا الديمقراطي، وضربا لقيم كرسها وحفظها الدستور، ومحاولة بائسة لحماية بعض الفاسدين والمرتكبين والمتجاوزين”.

ودعا إلى “رفع الغطاء عن كل مرتكب وفاسد، ونؤكد أن الأولى من ملاحقة أصحاب الرأي وتهديدهم، ملاحقة الفاسدين الذين هدروا المال العام، وعاثوا فسادا وإفسادا في البلد، وهددوا سلمه الاجتماعي والعلاقات بين مكوناته، وأوصلوا الأوضاع إلى ما وصلت إليه”.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية