Home » لبنان » فادي سعد شارك في رحلة مشي الى جربتا: لوضع استراتيجية سياحية تعيد لبنان الى الخارطة السياحية الدولية

أكد عضو تكتل “الجمهورية القوية” النائب فادي سعد “أن منطقة البترون التي تشكل خزانا للمعالم الطبيعية والسياحية والدينية تستحق أن تدرج على الخارطة السياحية العالمية وتستدعي خطة لاستقطاب السياح من اللبنانيين قبل العرب والأجانب نظرا لأهمية الأماكن الطبيعية والدينية التي تجمع بين التاريخ وروعة الطبيعة.”

وشارك سعد في رحلة مشي برفقة جمعية “أصدقاء وادي حربا” ومع عدد من الناشطين البيئيين وهواة المشي ومحبي الطبيعة على “درب رفقا” في وادي حربا الفاصل بين منطقتي جبيل والبترون والممتد من جسر المدفون وصولا الى دير مار يوسف جربتا حيث ضريح القديسة رفقا واختتمت الجولة بفطور صباحي جمع المشاركين في الرحلة.

ودعا اللبنانيين قبل الأجانب “أن يزوروا هذا الوادي، وادي النساك والقديسين الذي يتميز بمغاوره ومعابده ومحابسه التي قد لا تكون موجودة في أي موقع آخر لا في لبنان ولا في أي دولة من دول العالم”، لافتا الى أن “القطاع السياحي يشكل ركيزة أساسية للاقتصاد اللبناني الى جانب القطاعات الانتاجية الاخرى من هنا علينا أن نوليه الاهتمام اللازم الا أن ذلك يتطلب إستعادة الثقة بالوضعين السياسي والأمني في لبنان ووضع استراتيجية سياحية واضحة ومدروسة والا سيكون من الصعب جدا إعادة لبنان الى الخارطة السياحية الدولية.”

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية