Home » لبنان » لجنة الأساتذة المتعاقدين في اللبنانية شمالا: لإقرار ملف التفرغ وإلا العودة الى الاضراب قبل اول تشرين

دعت لجنة الأساتذة المتعاقدين في الجامعة اللبنانية في الشمال إلى “عقد جمعيات عمومية في جميع الفروع والكليات لمناقشة الوسائل المتاحة للضغط من أجل إقرار ملف التفرغ وعلى رأسها الإضراب”.



وقالت اللجنة في بيان اصدرته اليوم: “بكثير من الحزن والأسى تلقى الاساتذة المتعاقدون الاخبار عن أن ملف التفرغ لا يزال عالقا في مجلس الجامعة، وهم الذين كانوا ينتظرون ان يتم رفعه في هذا الوقت بحسب كل المؤشرات والتصاريح قبل العطلة الجامعية”.

وأضافت “ان لجنة الاساتذة المتعاقدين في الشمال ونظرا لمأسوية الوضع، تؤكد ان حياة الاساتذة المتعاقدين وعائلاتهم ليست ألعوبة ليتم التعامل معهم بهذه الطريقة المخزية والمعيبة من التسويف والمماطلة باقرار ما هو حقهم”.

وأشار البيان الى “ان المسؤولية الاساس تقع على عاتق رئيس الجامعة ومجلسها المكون من جميع الاطراف. وعليهم هم ان يجدوا الحل الذي يرضي الجميع ويؤمن اقرار الملف فهم مؤتمنون على ذلك ولا يعقل الا يتمكنوا، وهم يمثلون نخبة البلد وثلة مثقفة من اجتراح الحل لملف هو في عهدتهم منذ سنوات”.

وذكر البيان “ان اللجنة أوقفت إضرابها بشرط تنفيذ بنود الاتفاق – التسوية السبع، والتفرغ أحدها، وعليه فان الرابطة مناشدة بالعودة الى الاضراب ما لم يتم اقرار الملف قبل اول تشرين، موعد بداية العام الجامعي”.

وفي الختام البيان دعت “كافة الزملاء في جميع الفروع والكليات الى عقد جمعيات عمومية تناقش الوسائل المتاحة للضغط من أجل اقرار الملف و على رأسها الاضراب”.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية