Home » arab, world » تداول فيديو لقيادي بـ”الجيش الحر” يتحرش بطفلة #عاجل

تستمر الفضائح الأخلاقية في صفوف قيادات وعناصر ما يسمى بـ”الثورة السورية” بمختلف فصائلهم في التكشف يوما بعد آخر، لتفضح لب ما يحمله هؤلاء في صدروهم.

وشهدت سنوات الأزمة السورية منذ بدايتها في 2011، حوادث أخلاقية شنيعة كان أبطالها مسلحون يتربعون على عرش “الثورة السورية”، والكثير منها خرج إلى العلن عبر فيديوهات أو تسجيلات صوتية وصور، أما الأكثر فقد بقي طي الكتمان بحسب الظروف التي أحاطت بمثل تلك الفضائح التي يندى لها جبين الإنسانية.

انتشر خلال الأيام القليلة الماضية فيديو — نعتذر عن نشره- لعناصر ما يسمى “مغاوير الثورة” وهم يقبضون بالجرم المشهود على قيادي في “جيش المغاوير” يدعى “أبو جراح”، وهو يعتدي جنسيا على طفلة صغيرة في إحدى المناطق الصحراوية المعزولة بمنطقة التنف جنوب سوريا، عن مرأى ومسمع الناس.

وظهر في الفيديو على موقع “يوتيوب” وحمل عنوان (أبوجراح الناطق الرسمي لجيش المغاوير المدعوم أمريكيا التنف سوريا)، عناصر من جيش المغاوير وهم يضربون القيادي الأشيب، بعد مشاهدتهم له وهو يداعب طفلة صغيرة يبدو أنها في سن الـ 10 سنوات لا أكثر بحسب الفيديو.

وحصل عناصر “المغاوير” من خلال الفيديو المصور على اعترافات من “العجوز المتصابي” بأنه كان يداعبها فقط دون الاعتداء عليها جنسيا، في الوقت الذي أكد له الشاب من “المغاوير” بأنه لمحه وهو على “بطن” الطفلة الصغيرة.

وتناقل ناشطون أن القيادي المذكور يدعى “محمد مصطفى الجراح” وهو الناطق الإعلامي لجيش “مغاوير الثورة”، قام بإحضار الطفلة الصغيرة من “مخيم الركبان” إلى منطقة صحراوية.

يذكر أن جيش “مغاوير الثورة” فصيل مسلح يتبع لـ”الجيش الحر” التابع لما يسمى بـ”المعارضة السورية”، ويتلقى تمويل وتدريب من الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا، ويتخذ من قاعدة التنف جنوب سوريا مركزا لقواته.

سبوتنيك

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com