Home » arab, middle-eastern-christian » شيخ الأزهر يذكّر بالمسيحيين الذين حملوا الصليب وراحوا يحصدون الأرواح

أليتيا  

نشر الإمام الأكبر د. أحمد الطيب، شيخ الأزهر في رسالة الى المسلمين،يست المسيحية دين إرهاب بسبب أن طائفة من المؤمنين بها حملوا الصليب وراحوا يحصدون الأرواح، لا يفرقون فيها بين رجل وامرأة وطفل ومقاتل وأسير.

بدا انفتاح الأزهر على المسيحيين بعد لقاءات الدكتور الطيب بالبابا فرنسيس وبناء حوار جديد مع الكنيسة الكاثوليكية.

والمعروف أن بعض المسلمين المتشددين يرفضون تهنئة المسيحيين في مصر بأعيادهم، ناهيك عن الهجمات الارهابية التي استهدفت كنائس ومسيحيين.

ويعمل الأزهر على نشر الفكر الديني المعتدل وسط بيئة مسلمة متطرفة.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية