Home » news-2, ورد الآن » حمادة: السلم الأهلي فوق الجميع ولا عودة للوصايتين القديمة والجديدة

تطرق وزير التربية والتعليم العالي في حكومة تصريف الاعمال مروان حماده، خلال مأتم ثلاثي في بعقلين، الى الأوضاع الراهنة، معزيا عائلات بعقلين بالراحلين الثلاثة من آل حماده والحلبي وعبود، ومتوجها مع الحزب التقدمي الاشتراكي بالتعزية الى آل أبو ذياب بالمرحوم محمد.

وقال: “نؤكد في هذا السياق، ان السلم الأهلي وأمن الجبل فوق كل اعتبار وفوق الجميع، وان العراضات المسلحة التي قام بها البعض لتقويض سلامة الشوف واهله مستنكرة ومردودة، بل وممنوعة من كل الحريصين على وحدته، وفي مقدمتهم رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط”.

أضاف: “ان الخروج عن الآداب السياسية وعن نهج الحكمة والتعرض بسفاهة غير مسبوقة الى كرامات الرموز اللبنانية وخصوصا كبار شهدائنا، ليست من شيمنا، ولن نسكت عنها بعد الآن. لذا ندعو الجميع الى احترام القانون والمؤسسات والاحتكام الى القضاء. كما نعلن تأييدنا المطلق للقوى الأمنية اللبنانية ورفضنا كل أشكال السلاح غير الشرعي الذي ذاق منه لبنان الأمرين ولا يزال”.

وختم حمادة: “نعم لوحدة لبنان واستقلاله ولا للوصايتين القديمة والجديدة المطلتين علينا. نعم لوليد جنبلاط الذي حمى الجبل سابقا ويستمر في حمايته، وهو في ذلك حمى ويحمي حتى المتطاولين اليوم عليه، وهم اعلم الناس بذلك”.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية