أنطوان زهرا: لبنان يعيش عصر هيمنة حزب الله بعد انتخاب عون رئيساً وموافقته وباسيل على سياسيات حزب الله

أكد النائب السابق أنطوان زهرا، أن “محاولة الربط والمقايضة بين ملف انفجار المرفأ وأحداث الطيونة، هو مزحة سمجة، إذ ان المتورط في كلا الحالتين واحد”، مشيراً إلى أنه “بقي أمام حزب الله 3 قلاع، الجيش اللبناني والقضاء الذي لم يخضع لترهيبه كما حزب القوات اللبنانية وبعض القوى السيادية الأخرى”.

واعتبر زهرا، أن “استدعاء رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع من قبل مفوض الحكومة العسكرية المعروف بارتباطاته للاستماع إليه في مديرية المخابرات مع ما يعنيه ذلك في ذاكرة اللبنانيين هو انتقام منه ويطرح علامة استفهام”.

وقال في حديث لـ”الحدث”، إنهم “اعتادوا فبركة الملفات، ويتوهم حزب الله أن باستطاعته فبركة الملفات لكنه لم يوفق في ذلك بل يسجل تراجعات كبرى”.

وأوضح أننا “حريصون على علاقتنا بالعالم العربي، ومن واجبات رئيس الحكومة استعادة العلاقات مع دول الخليج العربي وعلى رأسها السعودية والإمارات التي قطعها حزب الله”، لافتاً إلى أن “لبنان يعيش عصر هيمنة حزب الله وخصوصاً بعد انتخاب ميشال عون رئيساً للجمهورية وموافقته ورئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل على سياسيات حزب الله فأصبح لبنان الرسمي مؤيداً لمواقف الحزب”.

وتابع، “يبدو أنهم يطبقون سياسات العداء التابعة لحزب الله ضد الخليج العربي، بالتالي على وزير الإعلام جورج قرداحي الاستقالة لإيجاد مخرج للحكومة إذ ان استمراره بالحكومة هو بمثابة مأزق لها، فإما يستقيل أو يُقال أو يثبت أنها حكومة حزب الله. الشعب اللبناني ينتظر الوقت الذي يراجع فيه حزب الله حساباته ويعود حزباً لبنانياً”.

هذا الخبر: أنطوان زهرا: لبنان يعيش عصر هيمنة حزب الله بعد انتخاب عون رئيساً وموافقته وباسيل على سياسيات حزب الله ظهر أولاً في أخبار البترون.
batrounnews.com

للمشاركة


ورد الآن
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com