Home » ورد الآن » دعوة دولية للأطراف خارج اتفاق “سلام السودان” للانضمام فورا

دعا مجلس الأمن الدولي الأطراف الخارجة عن اتفاق “سلام السودان” للانضمام إليه فورا، دون شروط مسبقة.

 

جاء ذلك في بيان أصدره المجلس في وقت متأخر من مساء الجمعة بتوقيت نيويورك، تعقيبا على اتفاق السلام النهائي الذي وقع في 3 تشرين أول/أكتوبر الجاري بين الحكومة السودانية و”الجبهة الثورية”، التي تضم حركات مسلحة وكيانات من شمال وشرق ووسط البلاد في عاصمة جنوب السودان جوبا.

وقال البيان: “على أولئك الذين لم ينضموا بعد إلى عملية السلام مع حكومة السودان، القيام
بذلك على الفور، وبشكل بناء دون شروط مسبقة، من أجل الانتهاء العاجل من المفاوضات بشأن
اتفاق سلام شامل”.

 

وغاب عن توقيع اتفاق السلام في جوبا، حركتا “تحرير السودان/ عبد الواحد نور” التي تقاتل في دارفور وترفض أي تفاوض مع الحكومة، و”الحركة الشعبية/عبد العزيز الحلو” التي تتمسك بفصل الدين عن الدولة وتحديد مصير ولايتي النيل الأزرق وجنوب كردفان في التفاوض.

ومن دون هاتين الحركتين سيظل السلام منقوصا، لذا تسعى أطراف إقليمية ودولية إلى إلحقاهما باتفاق السلام، على رأسها الولايات المتحدة وفرنسا، التي يقيم فيها نور.

 

اقرأ أيضا: أول اجتماع تنفيذي بالسودان بعد توقيع اتفاقية السلام

 

وحث المجلس في بيانه الأطراف المعنية بالسودان على التنفيذ العاجل للاتفاق، مؤكدا على استعداده لدعم السودان خلال الفترة
الانتقالية، والتزامه القوي بسيادة السودان واستقلاله، وسلامة أراضيه، ووحدته الوطنية.

وشجع
البيان “الموقعين على اتفاق السلام على البدء بسرعة في عملية التنفيذ، ولا سيما
الأحكام الرئيسة للاتفاق المتعلقة بالترتيبات الأمنية، ومعالجة الأسباب الجذرية للنزاع”.

ويعد
إحلال السلام في السودان أحد أبرز الملفات على طاولة حكومة عبد الله حمدوك، وهي أول
حكومة منذ أن عزلت قيادة الجيش في نيسان/أبريل 2019، عمر البشير من الرئاسة، تحت ضغط
احتجاجات شعبية مناهضة لحكمه.

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com